בניית אתרים בחינם

 

 

אל"מ מזיד עבאס יגאל  אגדה מהלכת וששים שנות מדינה

 האתר הרשמי של אל"מ מיל 

מזיד עבאס -יגאל-

    

   פעולות התגמול    מאמרים כללים 7    מאמרים כללים 8    מאמרים כללים 10    מאמרים כללים 11    40 שנה למלחמת יום כיפור
   גת הגלילית    הערכות מצב    הדמיון ביננו לבין הכורדים במינהגים.ובשמחות ובליבוש    ספר אורחים    כללי    יצירת קשר
   מבצע שלום הגליל    שעת האפס..נבואות שהתגשמו    פינות חשובות מאולם האורחים    פינות חשובות בגינה שלפני הכניסה לבית מזיאד עבאס
 
    מזיאד עבאס ראשי
    מזיאד כללי
    חייו של מזיאד (יגאל)
    תמונות מחייו של מזייד
    תמונות מחייו הצבאיים
    סיפורים מחייו ***
    תעודות הערכה וצל"שים
    פעולות התגמול
    חברים מספרים על מזייד
    בני המשפחה מספרים
    נאומים מפרי עטו
    מאמרים אישי
    מאמרים כללים 1
    מאמרים כללים 2
    מאמרים כללים3
    מאמרים כללים 4
    מאמרים כלליים 5
    מאמרים כללים 6
    מאמרים כללים 7
    מאמרים כללים 8
    מאמרים כללים 9
    מאמרים כללים 10
    מאמרים כללים 11
    מבצע צוק איתן
    40 שנה למלחמת יום כיפור
    מאמריו בעיתונות
    גת הגלילית
    קטעים מן העיתונות
    תגובות אישיות
    הרצאותיו של מזייד
    תקרית מעלה עקרבים ומעלות
    הערכות מצב
    ניחומי אבלים
    התיחסות מנהיגים
    נער הפלא (סרטים)
    ראיונות עם מזיד יגאל ברדיו
    תודות והערכות למזייד
    תמונות נדירות ממלחמת יום כיפור
    ,תמונות נדירות מן העבר
    סיפורים ופתגמים בערבית
    דברי חוכמה
    ממינהגי עדתינו
    הדמיון ביננו לבין הכורדים במינהגים.ובשמחות ובליבוש
    הלחימה בחווה הסינית
    איסר חלמיש ז"ל
    הגליל במלחמת השחרור
    כבוד לאמל נסר אלדין
    ערפאת לפני רמאללה
    פלסטין בשנת 1900
    יום העצמאות
    ראשי הממשלה בישראל
    ישראל מהאוויר
    השריפה בכרמל מהאוויר
    חילות האויר לפני הראדאר
    צרכי הביטחון הבסיסיים של ישראל
    האם אנחנו לקראת מלחמה
    מלחמת לבנון הראשונה
    האמת על הסכסוך הישראלי- פלסטיני
    התכחשויות
    ספר אורחים
    הסגולות בצמחי המרפא
    ברכות ואיחולים
    כללי
    בריאות וצמחי מרפא
    יצירת קשר
    سيرة نبي الله شعيب عليه السلام
    מלחמת ששת הימים
    מבצע שלום הגליל
    שעת האפס..נבואות שהתגשמו
    פינות חשובות מאולם האורחים
    פינות חשובות בגינה שלפני הכניסה לבית מזיאד עבאס
    בית יגאל עבאס
    בית מורשת מזיאד עבאס
    مسك الختام واخر كلام !!!
    الايمان بالله..وتوقعات الرحيل




******************************************************************************************


الموحدون الدروز: "ديننا هو الإسلام"


https://www.youtube.com/watch?v=nqa3gjyRWTY



******************************************************************************************


٢٠ معلومة لا تعرفها عن الدروز


https://www.youtube.com/watch?v=BGO-462pwnQ




******************************************************************************************


سيدنا إبراهيم أبو الانبياء شاهد شجرة الأنبياء



https://www.youtube.com/watch?v=xznHY1OjUXw&ab_channel=%D9%82%D9%86%D8%A7%D8%A9%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%AE%D8%B1%D8%A9



******************************************************************************************



رسالة وليد جنبلاط الى حسن نصرالله... 
الى السيد حسن .. مع الإحترام 
نقول مع الإحترام لأننا تعودنا إحترام أنفسنا ، قبل إحترام الآخرين  ..
لن أتحدث عن تاريخ الدروز القديم ، والذي يعود الى العام ٨٢٥ م يوم كانت الهجرة التنوخية إلى لبنان .
لن أتحدث عن المواجهات التي خاضها أجدادنا بوجه البيزنطيين و الصليبيين والمماليك والمغول والتتر  .
لن أتحدث عن المعارك التي خاضها الأمير رافع ابن أبي الليل مع صلاح الدين الأيوبي لإستعادة القدس ( التي تزايدون بها علينا هذه الأيام ) 
لن أتحدث عن المعارك مع إبراهيم باشا على الجبل .
لن أتحدث عن المعارك مع العثمانيين أيام الأمير فخرالدين . 
لن أتحدث عن المعارك مع الفرنسيين أيام سلطان باشا الأطرش .
فهذا التاريخ متأكد أنكم تعرفونه جيدا ، أو على الأقل سمعتم به من أسلافكم  .
لكنني سأتحدث عن تاريخنا المعاصر ، والذي نتذكره جميعا 
نحن يا سيد من إستعاد لبنان من الحضن الإسرائيلي في حرب الجبل ( صفحة طويت والحمدلله )
نحن يا سيد من ساند الأخوة في حركة أمل في إنتفاضة ٦ شباط وإسترجعنا ما كان يعرف ب بيروت الغربية من براثن ما كان يعرف في ذاك الوقت  بالجيش الإنعزالي.
نحن يا سيد مع الأخوة في حركة أمل من أسقط إتفاق 
١٧ أيار ( إتفاق العار مع العدو الصهيوني )
نحن يا سيد من فتح طريق المقاومة إلى الجنوب عبر معارك الإقليم وشرق صيدا .
نحن يا سيد من قدم الشهداء في سوق الغرب ، و عَبَر الوطن على دم شهداءنا إلى اتفاق الطائف الذي نستظله الآن جميعا .
نحن يا سيد من سلمكم سلاحه بعد قرار حل المليشيات وإلحاقها بالدولة ، وهذا السلاح فيه من الوفاء ما يجلعه لا يرتد إلى صاحبه الأصيل .
نحن يا سيد من فتح لكم قلوبنا قبل بيوتنا في حرب تموز . 
نحن يا سيد  من إستقبل نساءكم وأطفالكم و عاملناهم كأهل البيت ..
نحن يا سيد مستعدون لإستقبالكم مرة ثانية وثالثة ورابعة إذا إقتضت  الأوضاع ذللك ، لأننا بنو معروف ، لأنها عاداتنا إحتضان الجار والمظلوم والمقهور ..
أيضا و أيضا .. نحن يا سيد من قطع يدكم حين حاولتم مدها إلى الجبل في ٧ أيار ٢٠٠٨ ..
أيضا و أيضا .. نحن يا سيد مستعدون لمواجهتكم مرة ثانية اذا حاولتم العبث أو المس بأمن الجبل ..
لا تراهنوا يا سيد على قسمة الدروز ، فنحن نملك دما 
واحدا نتوارثه منذ مئات الأجيال ، الدم الدرزي لا يتحول إلى ماء ، لقد تأكدتم من ذلك في ٧ أيار حين توحدت جميع البنادق( الإشتراكي والقومي والوهابي والأرسلاني ) تحت شعار واحد " أنا و إبن عمي عالغريب "
نحن يا سيد من ينطبق عليه المثل " صادق السبع ولو أكلك.. ولا تصادق الثعلب ولو حملك " ، هذه الثعالب التي تتحالف معها وتغذيها وتحميها،  لن تلبث أن تنقلب عليك عند أول مفترق .
نحن يا سيد الجبل الذي تسند ظهرك عليه .. وترتاح ،
خاصة وأن في هذه الجبل ، جبل آخر هو وليد جنبلاط ، تستند إليه ، وتأمن أن لا أحداً يطعنك في ظهرك مهما تقلبت المواقف ..
وأخيرا يا سيد أختم بمقطع من خطابٍ ألقيته في إحدى المناسبات :
ممالك حاولت و هَوَت ..
جحافل مَرّت وإندثرت ..
جيوش هاجمت وإنهزمت ..
مدافع بلفات المشايخ تفجرت ..


******************************************************************************************


 לכניסה לקישור נא להעתיק ולהדביק את ה URL בדפדפן האינטרנט :

فيلم الباشا سلطان باشا الأطرش



https://www.youtube.com/watch?v=nuHkXFrct4c




******************************************************************************************


 לכניסה לקישורים נא להעתיק ולהדביק את ה URL בדפדפן האינטרנט :


الإيمان - الأديان التوحيدية في الأرض المقدسة- الدروز-6

https://www.youtube.com/watch?v=IBWGF9z2Urg




قصيدة عيال معروف - باسم غسان عمرو -موقع بلدي

https://www.youtube.com/watch?v=i9hI26DnBeA



******************************************************************************************



 לכניסה לקישורים נא להעתיק ולהדביק את ה URL בדפדפן האינטרנט :

الشاعر حسام حلبي دروز بني معروف داليه الكرمل.


https://www.youtube.com/watch?v=OzOQQ914ZQ0




هؤلاء بني معروف نخوة وشعر وكرامة ومضافات وعادات اصيله

https://www.youtube.com/watch?v=8GTl09-_hss




عرس شعبي في السويداء عرمان

https://www.youtube.com/watch?v=3OtyS7uFK2k




عرس عند الموحدين الدروز - سويداء

https://www.youtube.com/watch?v=jAE3mzALNCM




عرس شعبي جبلي رائع في قرية الهويا السويداء

https://www.youtube.com/watch?v=pey1E7ppqXg




******************************************************************************************



   לכניסה לקישורים נא להעתיק ולהדביק את ה URL בדפדפן האינטרנט :


דרוזים الدروز 01

https://www.youtube.com/watch?v=4lA96qGCjYg




דרוזים الدروز 02

https://www.youtube.com/watch?v=FQPlS_8wxp4


خلوات البياضة والشيوخ الدروز في لبنان_2

https://www.youtube.com/watch?v=2SQFYGC8xwA



******************************************************************************************


عدد الموحدين الدروز في العالم


   לכניסה לקישור נא להעתיק ולהדביק את ה URL בדפדפן האינטרנט :

https://www.youtube.com/watch?v=SGdzGJB8Zq8



******************************************************************************************



   לכניסה לקישור נא להעתיק ולהדביק את ה URL בדפדפן האינטרנט :


 https://www.youtube.com/watch?v=5a5MkICk19k&ab_channel=Sweidatube%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D8%A1


                                                                                                                              הערכתי לאבו רידאן שכותב
                                                                                                                              ולמעננו הגימלאים תמיד מתנדב
                                                                                                                              הסרטון  מההיסטוריה ולא נתרברב
                                                                                                                              מפני שהדרוזי הסורי כיום עני ורעב
                                                                                                                              וממצבם בדלות והרעב..לבי ממש כואב.
                                                                                                                              העוני יצר פילוג..והדרוזי לדרוזי זאב
                                                                                                                              בנות נחטפות.ואיש לשלומן אינו ערב
                                                                                                                              נאלצים הוריהם למסור אדמות לאוייב
                                                                                                                              האוייב איראני.ועלאוי.והגלגל מסתובב
                                                                                                                              בצער עמוק..ובלב דואב..מאבו שקיב



                                                                                                                               شكرا لك يا ابا ريدان
                                                                                                                               على هالفلم عن دروز حوران
                                                                                                                               نفتخر ونعتز فيهم وفي الباشا سلطان
                                                                                                                               ولن ننسى انتصاراتهم بسيفهم الرنان
                                                                                                                                وتضحياتهم من اجل سوريا ولبنان
                                                                                                                              ولكن مضت مئة عام.وراحت ايام زمان
                                                                                                                               كله كان ياما كان.والدرزي السوري جوعان
                                                                                                                            لا اماكن عمل.ولا مصاري.والوضع تعبان
                                                                                                                               ارسلنالهم التبرعات..واختلسها فلان وفلان
                                                                                                                               وكافة الشعب التعبان.بقي نصيبه الحرمان
                                                                                                                            من سوء الاحوال.انعدم الضمير والوجدان
                                                                                                                             ويعرفون كيف ينعم الاقرباء بهضبة الجولان
                                                                                                                             وها نحن نغمرهم من بعيد بالعطف والحنان
                                                                                                                         ادامكم الله متقاعدين معززين وكلنا اخوان
                                                                                                                             لنعيش دائما ببحبوحة وامان واطمئنان
                                                                                                                             نشكر دولتنا ونتمنى لها دوام نهضة وعمران
                                                                                                                            من ابو شكيب..مع مزيد الشكر والعرفان






******************************************************************************************







******************************************************************************************


🌷 دنت شمس العشر ⚘
🌷فكتب الله لكم فيه الأجر ⚘
🌷وحكم لكم بمشاهدة يوم النحر⚘ 
🌷وبيض وجهكم يوم البعث و الحشر⚘.
🙏 اللهم ارزق احبابي فتوح العارفين.. ⚘
🙏وصحبة الصالحين⚘..
🙏وشهادة المجاهدين.. ⚘
🙏وعلوم الانبياء المرسلين...⚘
🙏واعطاكم عمر ادم.⚘. 
🙏وغنى سليمان...⚘ 
🙏وبشرى يعقوب.. ⚘
🙏وحسن يوسف..⚘. 
🙏وقوة المقداد...⚘ 
🙏وعلم هرمس⚘... 
🙏وصبر ايوب... ⚘
🙏وبلغكم العشر الاوائل من ذي الحجة ورزقكم فيها 
:كثرة الطاعات"" ⚘⚘
🌷و الأبتعاد عن السيئات""" ⚘
🌷واثبت اسمائك بديوان السعادة.. ⚘
❤وكل عام وانتم بالف خير❤


******************************************************************************************


اللهم في هذا اليوم المبارك
 انت خير من سئل 
وأجود من أعطى 
وأكرم من عفى
 واعظم من غفر 
وأعدل من حكم
 وأصدق من حدث
 وأوفى من وعد
 وابصر من راقب 
وأسرع من حاسب
 وأرحم من عاقب
 وأحسن من خلق
 واحكم من شرع
 وأحق من عبد 
وأولى من دعي
 وأبر من أجاب.  
اللهم إنا نسألك يسرا 
ليس بعده عسر 
وغنى ليس بعده فقر
 وأمنا ليس بعده خوف
 وسترا ليس بعده فضيحه وسعاده ليس بعدها شقاء
 وصحة ليس بعدها سقم
 ياأرحم الرحمين.
   وعشر مبارك عليكم🙏🏻


****************************************************************

....من اجمل ما قاله اجدادنا 

تنتهي أربعينية الشّتاء (من ١٢/٢١- ١/٣٠)
وبدأت الخمسينية (من ١/٣١- ٣/٢١) الموزعة على:

⚪ سعد الذّابح. يمتد ٥ر١٢ يوم.
يبدأ في ١/٣١، وهو كناية عن البرد الشديد، الذي يحدث في فترته. ويُعبّر عنه بالمثل الشعبي: (سعد ذبح ، كلبو ما نبح، وفلاحو ما فلح ، وراعيه ما سرح).

⚪ سعد بَلَع. يمتد ٥ر١٢ يوم.
يبدأ في ٢/١٢، وسمي بَلَع، لأن الأرض فيه تبتلع ماءها، فتفيض الأنهار وتمتلىء الآبار (سعد بلع بتنزل النقطة وتنبلع).

⚪ سعد السعود. يمتد ٥ر١٢ يوم.
يبدأ في ٢/٢٥، يَكسِر الجو برودته، ويميل إلى الدفء. وتكون هذه المرحلة، بمثابة دخول فصل الربيع، حيث ان الاوراق فيه تنضج وتتفتح الازهار وتبدأ علامات بزوغ الربيع. (سعد السعود، بتدب الـمَيِّه بالعود، وبيدفى كل مبرود).

⚪ سعد الخبايا. يمتد ٥ر١٢ يوم.
يبدأ في ٣/٩، تزهر الأشجار وتسرح الحشرات ويدب في الأرض ربيعها. ( سعد الخبايا، بتطلع الحيايا، وتتفتل الصبايا).

🔴 المستقرضات، وهي ٧ أيام:
آخر ٤ أيام من شهر ٢، وأول ٣ أيام من شهر ٣.
وقد سموها بهذا الاسم: لاستقراض شهر ٢، والذي يعتبر أقصر شهور العام من شهر ٣، كي يطول وقت نزول المطر. وتسمى أيضاً (أيام العجوز)، لأنها تقع في آخر الشتاء. وفي هذه الأيام يكون البرد في أشده، والأمطار غزيرة. ويقول شباط لآذار (آذار يا ابن عمي ثلاثة منك وأربعة مني، لنخلي العجوز بالواد تغني ).

🔴 الأيام الحسوم: تبدأ من ٣/١١، وقيل في مدتها أنها ٦ أو ٨ أيام. وسُميت بذلك، لأنها أيام ذات برد وريح شديدة.

🔴 سقوط الجمرات الثلاث:

⚪ الأولى في ٢/٢٠، وهي جمرة الهواء؛ فيشعر الناس بدفء الهواء.

⚪ الثانية في ٢/٢٧، وهي جمرة الماء؛ فيشعر الناس بدفء الماء.

⚪ الثالثة في ٣/٦، وهي جمرة الأرض؛ فيشعر الناس بدفء الارض
تراثنا ماضينا..


*********************************************************************

كتب الدكتور علي الامين (مُسلم شيعي) مقالة عن الموحّدين الدروز وقد نشرها على حسابه الشخصي، هذا نصّها:
-دين التوحيد لم ينتشر بالسيف!
الموحّد لم يحمل السيف بحياته ليفرض الدين على أحد!
الموحّد لم يُجيّش الجيوش ضد أعدائه!
الموحّد لم يسبي امرأة ولم يكن له عبيد وجواري!
لم يفرض على أي أرض دين التوحيد بالقوّة!
المرتد عن الموحدين هو حر ولا يوجد حكم الردّة بالقتل!
التوحيد انتشرَ بالمحبّة والتبشير وليس بالغزوات!
الزنى حرام في التوحيد لكن الزاني لا يرجم بل يعطى فرصه للتوبة أقصاها نهاية حياته!
المرأة في دين التوحيد إنسانة لها قيمة إجتماعيّة ولا يستطيع الرجل الزواج عليها بأربع نساء وضرب مشاعرها عرض الحائط!
المرأة في دين التوحيد إنسانه كاملة وليست ناقصة عقل ولا ناقصة دين 
الطفل في دين الموحدين الدروز لا يؤمر بالصلاة في السابعة ولا يُضرب بالعاشرة اذا امتنع عن الصلاة
لا توجد قبله في دين الموحدين الدروز لأنّ الله موجود في كل مكان!!
لا يوجد زمن مُعيّن للصلاة في دين الموحدين الدروز لأنّ الله يريد صلاتك في اي وقت!!
لا يحتاج الموحّد للوضوء قبل الصلاة لأنّ الله يبحث عن طهارة القلب والفكر وليس فقط طهارة الجسد!!!
من تصله رساله التوحيد ولا يؤمن لا تُضرب عنقه ولا يُقتل. 
ملكوت الله  في دين الموحدين الدروز هو مكان للعبادة والتسبيح وتمجيد الرب وليس حور عين وجنس وأنهار خمر فالسماء مُقدّسة وليست مكان للسكر والعربدة وممارسة الجنس!!!
✍️✍️✍️✍️✍️✍️✍️✍️✍️




****************************************************************


منبر الشباب: الموحّدون الدروز




https://www.youtube.com/watch?v=U97zBAs-5ao&feature=youtu.be


********************************************************************************







*********************************************************************************







****************************************************************************





***********************************************************************************

 من سلبيات وليد جنبلأط

غضضنا الطرف عن المدعو وليد جنبلاط المرة تلو المرة، بل كنا ندافع عن مواقفه احيانًا كثيرة ونسوغها معتقدين بان المرحلة او المصلحة تقتضي هذا الاسلوب؟!!، وذلك على امل أن يصحو من نزقه.. وعلى امل أن يكون ذلك النزق هو النزق الأخير، كنا نضع امام ناظرينا والده الفيلسوف الكبير كمال جنبلاط قائد حركات التحرر العربية وجده شكيب ارسلان امير البيان العربي.. كنا نعتقد بأنه لا بد أن يكون قد ورث شيئًا من حكمة وذكاء وعبقرية والده وجده ولكن تبين لنا بأنه قزمًا لا يستطيع أن يصل إلى قدم والده او ركبة جده.

على اثر تصريحات السابقة الجافة والشرسة التي احرجته للغاية اراد المذكور أن يخرج من المطب الذي اوقع نفسه فيه فتفتق ذهنه على دعوة القوى الوطنية الدرزية المواجهة لحكومة اسرائيل داخل اراضي ال48 لتغطي على نزقه، والتقينا معه ومع الوزراء عن الحزب التقدمي الاشتراكي في عمان، والقينا الخطب واتفقنا على تأسيس هيئة اعلامية مشتركة لمناصرة القوى الوطنية المناهضة لسياسة حكام اسرائيل وخاصة فرضها التجنيد الاجباري على دروز ال 48 وانتهى المؤتمر وهرب وليد جنبلاط من قاعة المؤتمرات وفوجئنا برجال المهمات الخاصة الاردنية وهم يحملون الهروات متأهبين للانقضاض علينا لأننا لم ندفع ثمن اجرة القاعة فدفعنا متسائلين:

كيف يضعنا الداعي بمثل هذا الموقف البايخ.

والمهم في الامر ان جنبلاط الصغير هذا لم يقم بتنفيذ تعهداته.

واليوم سمعناه يبيح دم دروز سوريا الموالين للنظام؟!! والدروز شريحة كمختلف الشرائح فيها من جميع الألوان إذا صح التعبير فهناك الموالي وهناك المعارض وهناك الحيادي وهذا امر طبيعي وكل حسب قناعاته، ولكن أن تصل بوليد الوقاحة حد اصدار الفتاوى فهذه وقاحة ما بعدها وقاحة، وقاحة تتجاوز كل الخطوط الحمراء،

والسؤال هو:

من انت حتى تصدر الفتاوى؟ من اجاز لك الوصول إلى هذا الحقل المليء بالألغام وأنت تعلم بان الحرب في سوريا هي حرب كونية..

انت تعلم بان الولايات المتحدة وغيرها من دول الاستعمار ممن يريدون التخلص من التنظيمات التي تحارب وجودها على اراضي العرب لسرقة ثروات امتنا تدفع بهذه التنظيمات إلى سوريا لمحاربة النظام هناك كي تتخلص منها.. نعيد ونكرر.. ان محاولة الافتاء هذه تجاوز لكل الحدود الحمراء.. لن نغفر لك بعد اليوم

 




 

سيدي شعيب صلى الله عليه / بقلم : عبدالله سلامة - حرفيش

عبدالله سلامة / حرفيش

 

21/04/2013 12:10:50

http://www.hona.co.il/VIRUF/jhghfghfghj.jpg

يا بن معروف إسمع هالقصيدي بيوت الشعـر أقـوالي الحميدي

أوّل بـيـت سبـحــان الــلي صوّر خَلَق من نور هالبدعه الفريدي

وكـل الـكــون فــي أمــرُه مدبّـر وكـل الـخـلق بـتـقلّو يـا سيـدي

وكـل مـن دخـل لــلتــوحيـد نـوّر بـدور الـكـشف أيّــام المجيدي

وكـل مــن بقي بـرّا الـبـاب كـفّر مصير التعس آخــرتو أكـيـدي

وكـل مــن زرع والزرعات كبّر يـجـني ثمار أيــام الـحـصيدي

وكـل مــن تـرك أرضاتـو وبوّر ما بينفـع نــدم يــوم الرجيــدي

بدور شعيب عشر كـلمات سطّر حتى يـعْـتـق الـقـوم الـعـبيدي

وسلـيـمـان الحـكـيم البيت عـمّــر سواد السحر نظّف والصديدي

كـان صغـيـر عـمـرو مـا تــعـثّر لـمّــا حـكــم لــلأم الـولــيــدي

وعقول الغرب في اليونان طوّر حتى سـاد بالحـكـمـه الــعميدي

ومـسـيـح الحـق في الميلاد طهّر لحتى نبصر الــعهد الـجـديـدي

ويـا سـلـمــان والْـخـنـدق الْـحفّر لأهــل الــبيت ويْـثبّت عـقـيـدي

وحمزه بن عـلي لـلـكـشف شهّر كـتـب مـيـثـاق وقّـعـتـو بـإيـدي

رســايــل واضحــه إلـنـا وفـسّر جمعناهـا كـتب حـكـمـه عـتيدي

وفـريـضة سـدق لـلإخـوان خبّر وفريضة حفظ للُّحمه الـوطيدي

إجـا نـيـسـان بـالأخـضـر وزهّر إجينا نـزور حطّـيـن الـصّميدي

ضريـح نـقـبّـلو والـريــح عــطّر حتى يـزيـد مـن خيرو رصيدي

عـمـايـم كـالـبـحــر والـدّور سهّر لـيـلـة ذِكِــر للــعــدّه الـسعـيـدي

زيـــاره مـبـاركـــه والله واكـــبر شفيع الخلـق منّك صفو الخـاطر

برضى وتسليم نختم هالقصيده

 


********************************************************************************************************

العتب غير مرفوع

في عيبنا المرءي والمسموع

 سلبيات الشبع "العن من سلبيات الجوع

***************************************

الحياة من طبيعتها فيها نزول وطلوع

والوضع يخيفنا كثير  والأدمي موجوع

منحدرنا "قاسي  جدا" وسيصعب الرجوع

الى اين سيتجهون الشباب والأرشاد ممنوع؟

مقاماتنا لشوي اللحم فقط وشلش الخجل مقلوع

فلننظر الى اْداب اخواننا "المسيحيين" ابناء يسوع

لكن للأسف "القيادات كلها"متهاونة في  هالموضوع

هذاك  داير على كرسي جديد وهذاك  "كرسيه مخلوع"

من ابو شكيب
*********************************************************************************


الدروز في السويدا

تعتبر الطائفة الدرزية في سوريا – وبالرغم من عددها السكاني القليل نسبيا – من الشرائح والطوائف المؤثرة في الحياة الاجتماعية والسياسية في البلاد .

فتاريخها الطويل في النضال ضد الظلم والاستبداد ، يؤشر الى مدى حرصها على الوحدة الوطنية بين ابناء الوطن الواحد في سوريا ، وعمد شباب وفتيات الطائفة الدرزية الى الاشتراك في الاحتجاجات التي عمت كافة انحاء سوريا والتي تطالب بالديموقراطية والحرية الشخصية قبل ان تتحول الى مطالبتها باسقاط الحكم الذي تتربع عليه عائلة الأسد منذ ما يقارب نصف قرن .

المحلل العسكري والاستراتيجي هشام خريسات قدّم تحليلا عسكريا خاصا لـ ” جي بي سي ” ، شرح فيه دور الطائفة الدرزية بشكل عام ومدينة السويداء بشكل خاص في أحداث ومجريات الثورة السورية التي دخلت عامها الثالث .

شهدت محافظة السويداء – ذات الأغلبية الدرزية – ، مظاهرات حاشدة نددت بنظام الرئيس بشار الأسد وطالبت بالحرية ، حيث أشار ناشطون من المدينة أن التنسيقيات نظمت اعتصاما قرب دوار الملعب وتم قطع الطريق الرئيسي وإحراق الإطارات ليتحول الاعتصام إلى مظاهرة علت فيها هتافات منددة بنظام الحكم وتؤكد على حرية الشعب السوري في اختيار قادته ، بالاضافة الى الهتافات التي تشير الى وحدة كافة الطوائف والشرائح تحت اسم ” الشعب السوري ” .

ولا تعتبر هذه الاحتجاجات الأولى من نوعها في المدينة ، حيث شهدت مدينة ” شهبا ” التابعة لمحافظة السويداء في( 7 ) فبراير / شباط من العام الحالي خروج مظاهرات حاشدة تطالب نظام الحكم بالرحيل، الأمر الذي استدعى تدخل المئات من عناصر الجيش الحكومي بهدف تفرقة المظاهرات، وحوصر عدد من المنازل التي لجأ إليها المتظاهرون بينهم جرحى.

ولفت أحد الناشطين المقيمين في المدينة إلى أن هذه الاحتجاجات تبين أن طائفة الموحدين الدروز بدأت تتخلى عن نظام الحكم وتتخذ موقفا أقرب إلى الثورة المندلعة ضده، ويضيف الناشط ، أن ما وصفه ” حيلة النظام في تخويف الأقليات ” لم تعد تمر على أحد من سكان المدينة.

ولا يستبعد الناشط المعارض أن يكون أهل السويداء قد أدركوا أن سقوط النظام بات محتما فبدأوا يعدون لمرحلة ما بعد سقوطه بالانضمام إلى الثورة ، لافتا إلى أن : ” دروز السويداء لم يكونوا في أي محطة من محطات سوريا إلا في صف حرية الشعب السوري ” ، حسب تعبيره .

وقد تزامن خروج المظاهرات في المحافظة مع بداية نشاطات عسكرية للجيش السوري الحر داخل المدينة حيث أصدر المجلس العسكري الثوري في محافظة السويداء والذي يقوده العقيد المنشق مروان الحمد بيانا أوضح فيه إنه قد تم تنفيذ عدة عمليات ضد القوات الحكومية في السويداء منها ضرب حاجز المجيمر التابع للجيش النظامي إضافة إلى عدة مواقع بالقرب من بلدة براق .

وتوعد المجلس العسكري في بيانه بما أسماه المزيد من العمليات ” النوعية ” ضد القوات الحكومية ومن يقف في صفها .

تحد مدينة السويداء من الشمال العاصمة دمشق، ومن الجنوب الأردن، ومن الشرق مرتفع الرطبة، ومن الغرب سهول حوران، وتبلغ مساحتها نحو ( 5550 ) كيلومترا مربعا، تتوزع على مناطق شهبا، وصلخد، وقنوات، وسيع، وشقة، وعتيل. وتعد المعقل الرئيسي لطائفة الموحدين الدروز في سوريا، الذين يشكلون نحو 3 في المائة من سكان البلاد.

ومن الجدير بالذكر ان منطقة السويداء وما حولها شهدت عام 2000، – أي السنة التي تسلم فيها الرئيس بشار الأسد مقاليد السلطة في البلاد – ، أحداثا دامية حيث احتج أهالي السويداء على مقتل أحد أبنائهم على يد زعيم من زعماء البدو في المنطقة، فما كان من الحكومة السورية إلا أن اعتبرت هذه الأحداث أشبه بعصيان مدني.

ويشير المحلل العسكري هشام خريسات إلى أن الحكومة السورية حينها استخدمت نفس الآلية التي يستخدمها الآن في مواجهة الثورة الشعبية ، بحيث انه منذ اللحظة الأولى دخلت الدبابات إلى المحافظة بمدنها وقراها وانتشرت الحواجز العسكرية على جميع مداخل القرى المتاخمة لقرى وتجمعات البدو آنذاك.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست الأميركية عن مراقبين ، أن الأقلية الدرزية في سوريا التي تعد أحد أهم الأقليات الدينية في البلاد، بدأت تنضم إلى المعارضة بأعداد كبيرة ، في خطوة من شأنها زيادة الضغوط على نظام الرئيس السوري بشار الأسد ،

واستشهدت الصحيفة في ذلك للاشارة إلى مشاركة العشرات من مقاتلي الدروز في عملية استهدفت محطة رادار في أعلى جبل في السويداء تمكن المقاتلون من خلالها تصفية عدد من أفراد الجيش الحكومي .

ونقلت الصحيفة عن مقاتل درزي قوله “إن المعنى الرمزي لمشاركة الدروز في العملية كان مهما، ولا يقل أهمية عن تدمير برج الرادار “، وأشارت الى إن الثوار دفعوا ثمنا كبيرا لهذه العملية، مشيرة إلى أن خلدون زين الدين ، وهو أول ضابط درزي ينشق على الجيش، وينضم للثوار، كان ضمن الذين قتلوا في العملية، وكان كثير من أفراد الأقلية الدرزية الذين انضموا للثوار ينظرون إليه باعتباره بطلا .

ولفتت الصحيفة إلى أن مدينة السويداء، موطن أجداد الدروز (جنوب شرق) شهدت على مدار الشهرين الماضيين أكثر من ستة احتجاجات ضد النظام، فضلا عن إعلان الثوار تشكيل أول مجلس عسكري ثوري داخل المدينة في ديسمبر الماضي .

ورأت “واشنطن بوست” أن ما دفع بعض أفراد الأقلية الدرزية إلى الانضمام للمعارضة هي الأسباب ذاتها التي دفعت غيرهم من عوام السوريين، ألا وهي عدم قدرة النظام الواضحة على توفير الأمن أو حتى الخدمات الرئيسية لهم ، حسب تعبيرها .

ونسبت إلى ناشط من الدروز قوله ” لقد فقدوا جميع أساسيات الحياة اليومية .. ليس هناك خبز أو غاز أو أي شيء “.

واعتبرت الصحيفة أن هذا بمنزلة تحول كبير في موقف الطائفة الدرزية التي كانت تعمد في السابق إلى النأي بنفسها عن النزاع الدموي الذي تشهده البلاد، في الوقت الذي استطاع فيه الأسد الحفاظ على تأييد عدد من أفراد الطائفة العلوية التي ينتمي اليها ، مشيرة الى أن الحفاظ على تأييد الأقليات كان هدفا رئيسيا لنظام الأسد الذي حاول تصوير النزاع كمؤامرة خارجية، لا تحديا نشأ في بلده ضد سلطته .

دروز السويداء ونظام الأسد: تاريخ من الصدام والتهميش

قام الرئيس السوري بشار الأسد بزيارة الى مدينة السويداء قبل يوم واحد من اندلاع الثورة السورية في 14 مارس ( آذار ) ، وهذا الأمر ترك انطباعا لدى معظم المدن السورية الأخرى أن المدينة التي تقع في الجنوب الشرقي للعاصمة دمشق تدين بالولاء لنظام الحكم وتتردد في المشاركة بالحراك الشعبي .

إلا أن الكثير من الناشطين في المدينة يرفضون هذا الاستنتاج، ويرون أن هناك ظروفا موضوعية كثيرة تدفع أهالي السويداء إلى الانخراط ببطء في ثورة الشعب السوري، خاصة أن المدينة امتلكت خلال تاريخ حكم الرئيس السابق حافظ الأسد ومن بعده الرئيس بشار الأسد ما أسموه ” ذاكرة سيئة مليئة بالقمع والتهميش ” .

والدليل على انها انخرطت في الثورة السورية ان المدينة خرجت فيها مظاهرات حاشدة تطالب بإسقاط النظام السوري وتعلن تضامنها مع المحافظات السورية المنكوبة ، لا سيما مدينة حمص.

ويفسر المحلل العسكري الأردني هشام خريسات تأخر السويداء في اللحاق بركب الثورة ، بأنه ” يتعلق بالدرجة الأولى بالخوف الذي زرعه نظام الأسد في عقول الدروز وبقية الأقليات بأن الأكثرية إذا ما وصلت إلى الحكم فستضطهدهم وتغبن حقوقهم ” ، مشيرا الى : ” النظام كان يعتمد على هذه الرواية منذ وقت طويل، واليوم جاء الوقت ليستثمر ذلك ويضمن الدروز في صفه ” .

ويضيف خريسات أن ” نظام الأسد لم يحمِ الدروز يوما، ولم يمنحهم أي امتيازات ، بل على العكس، فقد حرمت المدينة من مشاريع التنمية والإعمار، مما دفع الشباب إلى الهجرة الداخلية، لا سيما إلى مدينة دمشق، فلم تعد السويداء تشكل حاضنة اجتماعية وثقافية واقتصادية للدروز، نتيجة هذا التشتت والتوزع لطاقاتها الشبابية ” .

وتشير الاحصائيات الواردة من تنسيقيات الثورة السورية انه سقط ما يزيد عن خمسة عشر قتيلا وعشرات الجرحى في يوم واحد، بالاضافة الى المئات من المعتقلين ، لكن ما أسمته ” التعتيم الإعلامي ” جعل منها حادثة تروى كالحكاية، كما مجزرة حماه؛ مع فارق البعد الزمني والحجم وشدة الإجرام ، حسب وصفها .

وأشار أحد الناشطين الى ” أنه بعد أن أنهى النظام مجزرته وأحكم القبضة الأمنية على المدينة ، قام ببث شائعات أن الضابط الذي ارتكب هذه الأعمال ضد أهالي السويداء ينحدر من مدينة حماه، أي أنه من الطائفة السنية ” ، لافتا إلى أن هذه ” كانت محاولة لزيادة الشرخ بين أبناء البلد الواحد وتحريض بعضهم ضد بعض ” .

وأوضح الناشط أن هذه لم تكن المرة الأولى التي يتصادم فيها أهالي السويداء مع نظام الحكم ، مشيرا الى حصول موجة احتجاجات طلابية سنة 1986، سرعان ما اتسعت وشملت شرائح كبيرة من أهالي المحافظة بسبب التضييق الذي مارسته قوات الأمن آنذاك على المشاركين في ذكرى تأبين الزعيم الاستقلالي ، سلطان باشا الأطرش .

وأضاف : ” واجهت السلطة هذه الاحتجاجات بحكمة وهدوء متجنبة العنف، لكن سرعان ما دفع أهالي المدينة ثمن احتجاجهم بالإهمال والتهميش الذي مارسه النظام ضدهم، لا سيما الاقتصادي، فضلا عن الحصار الأمني الذي تم فرضه بإحكام، فتم استدعاء الكثير إلى فروع الأمن، كما استطاع الأمن ضرب مفاصل البنية الاجتماعية شديدة الترابط عبر قيامه بتوظيف مخبرين وكتبة تقارير “.

ولفت الناشط ان الذين فروا من المدينة بسبب ملاحقة الأمن أكدوا أن السويداء ستنخرط أكثر في الثورة السورية عبر المحاولات الدائمة لكسر الحصار الأمني الذي يفرضه النظام ، سواء باعتقال الناشطين وملاحقتهم أو بتجنيد شبيحة من أصحاب السوابق الجنائية ، حسب رواياتهم .

وأشار الى ان ” أهالي المدينة صاروا يدركون أن النظام يقوم بتوريطهم كأقلية في معركة بقائه، وكل من يرفض إطلاق النار من الجنود الدروز تتم تصفيته ، بحيث تشهد على ذلك آثار الطلقات في الرؤوس من الخلف التي تميز جثث الجنود القتلى الذين أعيدوا إلى ذويهم؛ ما يدل على أنه تمت تصفيتهم ولم يقتلوا في مواجهات ” .

السويداء: ألاف العسكريين الدروز رفضوا الإلتحاق بجيش الأسد

ونقل قادمون من مدينة السويداء السورية الى البقاع امتناعَ عناصر الجيش من الطائفة الدرزية عن الالتحاق بمراكز أو مواقع الجيش النظامي .

وأشار هؤلاء الى رفض ثمانية آلاف عسكري يحملون رتبا مختلفة تنفيذ مذكرات رسمية اصدرتها قيادة الجيش النظامي تأمرهم فيها الالتحاق بمراكز قتالية في أكثر من محافظة سورية، ولم يتجاوب مع تلك المذكرات سوى 168 عسكريا فقط .

وتسود حالة من الغضب في اوساط اهالي السويداء ، وبالتحديد في صفوف العسكريين منهم ، او الخاضعين لشروط التعبئة العامة، بعدما عمد النظام الى تطبيق برنامج يهدف الى توريط ابناء الطائفة الدرزية في صدامات دموية مع الطوائف السورية الأخرى .

ويروي شهود عيان ان المخابرات السورية قتلت ما لا يقل عن 700 شاب درزي منذ بدء الانتفاضة السورية، حيث كانت تعمد الى تصفيتهم في مركز عملهم او مواقعهم، ومن ثم تنقلهم الى قراهم في محافظة السويداء في مواكب تشييع ضخمة ، حيث يعمد الجيش الحكومي الى صبغها بأبعاد مذهبية لاستجرار غضب الطائفة الدرزية ضد الثوار.

ولكن ما اسماه مراقبون للطائفة الدرزية ” وعي الشارع الدرزي “، ومن ورائه قيادته السياسية والروحية، حال دون نجاح ذلك المخطط , لا بل انه اعطى نتائج عكسية تماما، نتائج تتقاطع بمعظمها مع أهداف الثورة .

ويلفت هؤلاء الى دور بارز اضطلعت به منتهى الاطرش والفنان السوري سميح شقير، وذلك من خلال شبكة تواصل على مدار الساعة تصدت للمخططات التي اتبعتها القوات النظامية ، وادارت عمل التنسيقيات في مدينة السويداء والقرى التابعة لها، وتمكنت ايضا من توفير الحد الادنى من وسائل الصمود، ومساعدة آلاف النازحين من احياء العاصمة السورية، وخاصة من ” حي التضامن ” الى السويداء.

الطائفة الدرزية في سطور :

جبل الدروز

جبل العرب ويسمى جبل حوران أو جبل الدروز هو جبل يقع في جنوب سورية، ويشكل جزءاً من الحدود الأردنية السورية، حيث يمتد جنوباً ليدخل في الأراضي الأردنية. وهو عبارة عن امتدادات جبلية تمتد في محافظة السويداء، وترتفع القمم لتصل إلى أكثر من 1800 متر، وتنتشر على سفوح الجبل عبر امتداده الكبير عدد من المدن وعشرات البلدات والقرى. الطائفة الدرزيّة هي الطائفة الدينيّة الرابعة في سورية من حيث العدد، نسبة الدروز وبشكل تقريبي 2% ~ 4% من تعداد سكّان سورية، يتواجدون بشكل رئيسي في أربع محافظات سوريّة: السويداء والقنيطرة وريف دمشق وإدلب.

المعالم والآثار

منطقة جبل الدروز منطقة تاريخية وأثرية هامة وتعتبر جميع مناطق الجبل منطقة أثرية بالكامل وفيها عدد كبير من الأوابد التاريخية للحضارات الرومانية والبيزنطية – اليونانية والنبطية وغيرها، وتلاحظ المدن والقرى الأثرية بكثافة، يصل عدد المواقع الأثرية في الجبل إلى مئات المواقع. منها المعابد والكنائس والمساكن بالالاف، والقصور والخزانات، ومعاصر العنب، والبرك الأثرية، وخزانات المياه الرومانية، والأديرة، والحمامات، والمقابر، والأماكن الدينية، والشوارع المرصوفة بالحجارة، والبوابات والأقواس الرومانية، والأعمدة والقلاع وغيرها.

محافظة السويداء واحدة من المحافظات السورية تقع في إلجنوب الشرقي من دمشق وتحدها محافظة دمشق من الشمال ومحافظة درعا من الغرب والبادية السورية والصفا من الشرق والأردن من الجنوب.

تبلغ مساحتها /5550/كم² ويمتد طول المحافظة من الشمال إلى الجنوب /120/ كم ويبلغ عرضها من الشرق إلى الغرب /66/كم.

عدد السكان : 349000 نسمة.

عدد الجنود الدروز بالجيش السوري 32 الف رجل انشق منهم 10 الاف رجل حتى الان .

تاريخ

من جبل الدروز شاركو في الثورة العربية السورية الكبرى ضد الانتداب الفرنسي على سوريا، كما ولعب دوراً في الاستقلال السياسي للقطر العربي السوري.

وسمي جبل الدروز باسم (أسلداموس) وكان ذلك خلال العهود اليونانية – الرومانية – البيزنطية، أما خلال العصر العربي الإسلامي فقد سمي جبل العرب بجبل الريان في بداية العهد الإسلامي والعهد الأموي حتى نهاية العهد العباسي، ويعني الأرض الخصبة المرتوي والمشبع بالخصب، وسمي الجبل ب (جبل الريان). حيث تغنى الشاعر الأموي جرير قائلاً: “يا حبذا جبل الريان من جبلٍ وحبذا ساكن الريان من كانا ” .

وبعد هجرة الأسر من طائفة بني الحمدان حكام حلب بعد معركة مرج دابق سنة 1515 ميلادية على يد السلطان سليم العثماني، فاستوطن بعضهم في مدينة السويداء ومدينة شهبا كما أستوطن بعضهم الأخر في مدينة صوران وطيبة الإمام محافظة حماة، وبدأت عشائر الموحدين الدروز الرحيل إلى جبل حوران أو جبل الدروز سنة 1707 ميلادية خلال حرب أهلية قامت في لبنان وقادمون أخرون من حلب و ادلب. في نهاية القرن السابع عشر وبداية الثامن عشر أصبح يعرف بـ (جبل الدروز) حتى عام 1937. حيث أطلق عليه اسم (جبل العرب) وحالياً يعرف بـ (محافظة السويداء) إحدى محافظات سوريا. كما تعرف حوران بـ (محافظة درعا) والجولان بـ (محافظة القنيطرة).

يشتهر جبل العرب بمناخه المعتدل المميز في أشهر الصيف، وبشتاء بارد ممطر وتتساقط الثلوج على بلدات ومناطق الجبل المختلفة، ومن أشهر المزروعات العنب التي تنتشر زراعته بشكل كبير وتنتشر كروم العنب في مختلف أرجاء الجبل وتصدر كميات كبيرة منه، وكميات كبيرة يتم تحولها إلى معامل المشروبات والعصائر في السويداء وكذلك أشجار التفاح والإجاص والمزرعات الموسمية مثل القمح والشعير والخضروات بأنواعها.

المدن الدرزية الكبرى

مع توحيد قريتي دالية الكرمل وعسفيا, في نطاق مدينة واحدة, تُسمّى “مدينة الكرمل” يبلغ عدد سكانها, حوالي ستة وعشرين الف نسمة, تنضم مدينة الكرمل الفلسطينية , الى مجموعة من المدن الدرزية, في سوريا ولبنان, يعيش فيها عدد كبير من المواطتين الدروز منذ القدم, وكان لها شأن يذكر في تاريخ الطائفة الدرزية, وقد أنجبت شخصيات مرموقة, ووقعت فيها حوادث تاريخية هامّة, وعاش ويعيش فيها جمهور كبير من رجال الدين والمشايخ الأجلاء. هذه المدن هي السويداء، وجرمانة في سوريا, وحاصبيا وراشيا وبعقلين وعاليه والشويفات في لبنان. وهناك قرى درزية كبيرة في سوريا ولبنان, تقترب بحجمها من هذه المدن, إلا انها تُعتبر قرى, وفي سوريا ولبنان, تسمى السلطة المحلية فيها, بلدية مع ان عدد سكانها هو بضعة الاف فقط, مثل صلخد, وقنوات, وعبيه, والمختارة وغيرها.

وفيما يلي, نبذة قصيرة مما تيسّر لنا من المعلومات عن المدن الدرزية في سوريا ولبنان :

مدينة السويداء:

هي أكبر مدينة درزية في العالم, وهي عاصمة جبل الدروز, وقد تأسست في القرن الثامن عشر, مع إستيطان الدروز في الجبل. كانت طوال الوقت, مركز محافظة السويداء, وكانت لها أهمية من الناحية الإدارية والسياسية. وفي عام 1921, أعلِنت فيها دولة جبل الدروز, في نطاق التقسيمات التي فرضها الانتداب الفرنسي. وفيها تشكّلت حكومة جبل الدروز, وأقيمت كافة المؤسسات الرسمية, من برلمان ووزارات ومحاكم وأجهزة أخرى. لكن هذه الدولة لم تدم, فقد أعلِنت الثورة السورية الكبرى, بقيادة عطوفة سلطان باشا الأطرش. وظلّت مدينة السويداء, عاصمة للجبل, وعاصمة للدروز في سوريا, وكبرت مع الوقت وتطوّرت, وضمت فيها مرافق حكومية وادارية, تخدم الجبل كله. يُقدَّر عدد سكانها اليوم, بحوالي مائتي الف نسمة, ومنهم عدد كبير من المسلمين والمسيحيين, لكن الأغلبية دروز .

جرمانة:

تقع بجانب مدينة دمشق, وقد كانت حيّاً صغيرا, يسكنه بعض الدروز, ومع الوقت استوعبت كل المواطنين الدروز, الذين هاجروا من القرية الى المدينة, وكبرت وأقيمت فيها مدارس وخلوات ومؤسسات أخرى. يبلغ عدد سكانها اليوم, حوالي سبعين الف نسمة, قسم كبير منهم من المواطنين الدروز. وقد عاشت في جرمانة وتعيش فيها اليوم, شخصيات دينية مرموقة, كما ان المدينة تشهد نهضة علمية وأدبية هامة.

حاصبيا:

تقع في جنوبي لبنان, على السفوح الشمالية, لمجمّع جبل الشيخ, وهي مدينة قديمة العهد, ولها شأن كبير في تاريخ الطائفة الدرزية. تقع الى جانبها خلوات البياضة, التي أكسبتها مكانة دينية كبيرة في تاريخ الدروز. توجد في المدينة اماكن تاريخية هامة مثل القصر الشهابي. لا نعرف بالضبط عدد سكان مدينة حاصبيا اليوم, لأنه لا توجد إحصائيات حديثة, لكن يُقدّر عددهم بحوالي اربعين الف نسمة, وبينهم عدد من العائلات الإسلامية والمسيحية.يوجد في حاصبيا فرع لمدرسة العرفان التوحيدية.

راشيا:

تقع في البقاع اللبناني, ليس بعيداً من مدينة حاصبيا, وهي مدينة تاريخية هامة, لها ذكر في التاريخ, ويسكنها الدروز منذ بدء الدعوة. وكان لها شأن كبير في تاريخ المنطقة, وفي الحروب التي دارت بين الدروز واعدائهم. وقد برز منها, عدد من الشخصيات, وهي اليوم مدينة مختلطة, وفيها آثار تاريخية كثيرة. كانت في السابق تشكل محطة عسكرية هامة, في الإتصالات والتحركات العسكرية الدرزية, بين جبل الدروز وجبل لبنان.

بعقلين:

مدينة درزية عريقة, تقع في جبال الشوف, وهي محاطة بعدد كبير من القرى الدرزية, وتعتبر مركزا لها. كانت قائمة منذ تأسيس الدعوة, ويسكنها الدروز منذ ذلك الوقت, وكان لها تاريخ حافل منذ القدم, وعاش ويعيش فيها, عدد كبير من رجال الدين الأتقياء, وما زال يسكنها حتى اليوم, فضيلة الشيخ ابو محمد جواد, . وفي المدينة مدرسة العرفان التي تخرج سنويا عددا كبيرا من الطلاب المتدينين الذين يجمعون بين العلم والدين.

عاليه:

مدينة درزية هامة, تقع في جبال عاليه, تشتهر بمصايفها وأماكن الإستجمام فيها. فيها حارة خاصة للمشايخ الأتقياء, وهي مدينة قديمة العهد, ويسكنها وعاش فيها مشايخ كبار لهم ذكر طيب في تاريخ الطائفة الدرزية.في مدينة عاليه مستشفى الإيمان التابع للطائفة الدرزية, وفيها قصر للأمير مجيد أرسلان .

 

الشويفات:

مدينة درزية, تقع جنوبي بيروت, كانت في السابق قرية درزية صغيرة, وكبرت وتطورت مع الزمن, ويعيش فيها الدروز طوال الوقت. فيها مؤسسات ومعاهد علمية وأدبية, وبرز منها عدد كبير من الشخصيات الدينية والإجتماعية, التي كان لها شأن في تاريخ الطائفة الدرزية.

عودة لمدينة الكرمل

وكما ذكرنا فإن مدينة الكرمل هي أحدث المدن الدرزية. تمتاز مدينة الكرمل عن باقي المدن, بأنها المدينة الدرزية الجنوبية الوحيدة في الشرق الأوسط. فكل التواجد الدرزي يقع الى شمالها. ولها ميزة أخرى, وهي انها مدينة منعزلة جغرافياً عن كل إستيطان درزي, فهي المدينة الوحيدة التي لا توجد حولها قرى درزية تابعة لها. وأقرب استيطان درزي لمدينة الكرمل هو مدينة شفاعمرو التي يسكنها حوالي عشرين بالمائة من الدروز فقط ولا تعتبر مدينة درزية بل مدينة يسكن فيها دروز. وهذا البعد يعني ان مدينة الكرمل تكوّن في داخلها نظاماً درزياً مستقلاً بعض الشيء وله اتجاه خاص بسبب البعد مع ان البعد اليوم ليست له اهمية إذ يمكن خلال اقل من ساعة الوصول من وإلى مدينة الكرمل وقرى الجليل الدرزية . وهناك ميزة اخرى تشتهر بها مدينة الكرمل بأنها مدينة سياحية يقصدها سنوياً ملايين الزوّار ولذلك فهي نافذة درزية هامة على العالم يستطيع السياح الأجانب من خلال زيارتها ان يتعرّفوا على الطائفة الدرزية وعلى عاداتها وطريقة معيشتها بشكل مباشر وقريب. وميزة أخرى هي ان مدينة الكرمل تعتبر قلعة في الأدب والكتابة والتأليف ففيها يسكن حوالي ثمانين كاتباً وشاعراً وفناناً وفيها تصدر أهم مجلة درزية في في الخط الأخضر وفيها دار نشر توزع منشوراتها بمختلف اللغات عن الدروز في جميع انحاء العالم, وفيها بيت الكاتب الذي لا يوجد له مثيل في باقي القرى الدرزية وقد صدرت في مدينة الكرمل حتى الآن مئات الكتب بمختلف اللغات وهذا لم يحصل حتى في مدينة السويداء التي يبلغ عدد سكانها اليوم مائتي الف نسمة.

 

 ((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((

بمناسبة مرور 31 سنة على وفاتة

"فيا لك "أطرشا" لمـا دعينـــــــا     لثـــــــأر كنت أسمعنا جميعا"

http://www.hona.co.il/VIRUF/yjghjgghgjhgjhggdffgdfgdfgf.png

ومما يروى عنه  أنه سُئل ذات يوم: من قاتل من بني معروف في الثورة يا باشا؟ فقال كل الجبل قاتل فرنسا. وسُئل من قاتل من سوريا في الثورة يا باشا فقال كل سوريا قاتلت فرنسا. وسُئل ألم يكن هناك عملاء سوريون مع فرنسا؟ قال نعم كان هناك عملاء إلا أنهم ليسوا سوريين.


      قف في القريا خاشعا وجلا .. وقل السماء سحابها اشتعــلا

    
هول تلاطم موجه وطغــــى .. كتل الجلاميد زاحمت كتـــــلا

    
قالت دمشق وخطبها جلل ..  والمجد يصلي خطبها الجلـلا

   
ان الجلاء وأهله رحلـــــــوا .. وابو الجلاء اليوم قد رحــــــلا

 

بداية كلنا ابتهال للعلي القدير ان يزيل غيمة الاقتتال المعتمة عن سوريا وشعبها، وان يبعث في المتصارعين العقلانية  والتروي، والجلوس على طاولة الحوار، وان ينظروا بالبصر والبصيرة،  وان لا يجروا سوريا الى كارثة لا تحمد عقباها، فالكل زائل ولكن الارض باقية، لتشهد على التاريخ،  فكفاكم سفكا للدماء، وهتكا للحريم والاعراض، كلكم ابناء وطن واحد، وابناء جلدة واحدة، احتكموا بالعقل، وتوكلوا على الله،  ولا تنجروا وراء مغرضين هم الد اعداء سوريا، ولا يريدون للشعب العيش باستقرار وسلامة، فالى السلم يا بني وطني .
 
 
كما ذكرت سابقا بان الطائفة الدرزية فقدت في شهر آذار شخصيتين عظيمتين على مستوى كبير يفوق الطائفة، قلما يجود الزمان بمثلهما، وهما المعلم الشهيد كمال جنبلاط، رجل العلم والمعرفة والفلسفة، ورجل الشهامة والمروءة والنضال، صاحب الذكرى، المغفور له سلطان باشا الاطرش، لتكن ذكراهم خالدة.
 
يعتبر سلطان باشا من القادة القليلة في العالم الذين استطاعوا أن يحافظوا علي نزاهة مراميهم بعد الاستقلال، كأمثال المهاتما غاندي، و نهرو في الهند، وشارل ديغول بعد الحرب العالمية الثانية وتحرير فرنسا، و تشي غيفارا في أمريكا اللاتينية الذي رفض المناصب السياسية وغادر كوبا إلي بوليفيا للكفاح ضد الطغاة، ونجد سعد زغلول في مصر، و نيلسون مانديلا في إفريقيا.فهؤلاء القلة قادوا حركات تحرر وطني ولم يلوثوا تاريخهم بمكاسب مادية أو إيديولوجية ضيقة، لان معظم القادة الثوريين، الذين حلوا مكانه بعد انتصار حركة التحرر الوطنية، أساؤوا بقصد أو بغيره لمطامحهم ونواياهم الأولي، حين خاضوا غمار معركة التحرر الوطني، وتحولت السلطة بعد انتصار الثورة إلي غنيمة بين أيدي رجال، حرّفوا حركة التحرر الوطني عن مغزاها البعيد، الذي يعانق العدالة الاجتماعية، ومنعت الوطن من الازدهار والتطورالاقتصادي.
 
وعندما سئل سلطان ذات يوم وقبل وفاته بسنتين عن أسباب عزوفه عن الشأن السياسي بعد الاستقلال، فصمت برهة ثم تنهد وقال أربع كلمات تترك سامعها في حيرة واحتمالات دون جواب قاطع "رحم الله زمان الثورة"، فلا أحد يعرف ماذا قصد بحديثه هذا هل كان يقصد أن التاريخ ليس للبيع أم أن ثلة السياسيين الذين جاؤوا من بعده وحلوا مكانه في ذاك الوقت ولم يكونوا بحجم المسؤولية الوطنية الملقاة عليهم كالشيشكلي عام 1954 الذي أراد تمزيق الشعب السوري الذي طالما خشي سلطان من هذا التمزيق.
 
ومما يروى عنه  أنه سُئل ذات يوم: من قاتل من بني معروف في الثورة يا باشا؟ فقال كل الجبل قاتل فرنسا. وسُئل من قاتل من سوريا في الثورة يا باشا فقال كل سوريا قاتلت فرنسا. وسُئل ألم يكن هناك عملاء سوريون مع فرنسا؟ قال نعم كان هناك عملاء إلا أنهم ليسوا سوريين.
 
 
ان سلطان لم يقصد من نضاله سوى صيانة العرض والأرض والدين، والكرامة المقرونة بهذا الثالوث المقدس، فهو لا يريد ان يُقال عنه او يُشار اليه بالبطل او الزعيم كيف لا؟ وهو الذي رفض ان يكون رئيسا لجمهورية سوريا، بل طالب بأن تبقى سوريا موحدة وعدم تقسيمها الى دويلات، فهو لا يريد ان يكون رئيسا لدويلة في جبل العرب كما حاول الفرنسيون من خداعه بذلك بأن يمنحوا جبل الدروز حكما ذاتيا واستقلالا فرديا عن باقي المناطق السورية، فسلطان كان على علم من المؤامرات الفرنسية لإضعاف ثورته العاتية ضدهم، وعرف حق المعرفة بأن الجبل بابطاله قلعة صمود وتحد لكل من يعتدي عليهم، وباب مفتوح امام من يقصد حمايتهم وضيافتهم المعروفية،
 
  
ها قد مرّ على رحيل المغفور له سلطان باشا الأطرش 31 عاما، ما زلنا نتذكره وكأنه توفي في الأمس، فالكلمات تعجز عن مدح من كان بطلا في الواغات، من كان شجاعا لا يخاف الموت والآهات، ولا يطلب الموت إلا بكرامة، ولا يهمه كثرة الأعداء ورهبة سلاحهم، ولا تغره  الزعامة والجاه  والمناصب، ولا النساء وحب الدنيا وزينتها،  نعم ذلك الرجل المتواضع بالرغم من الشهرة التي نالها واهتزت له السلاطين والملوك وكبار الدول المستعمرة وجنرالاتها،
 
 
ففي أول زيارة قام بها جمال عبد الناصر، زعيم الامة العربية  لسلطان باشا الأطرش في بيته في القريا، فوجئ  بالبساطة التي يعيشها بها هذا البطل، الذي اهتزت المعمورة بجهاده ونضاله في منزله، المبني من الحجر البازلت الاسود والصلب، والمضافة المفروشة بالسجاد اليدوي، ورائحة القهوة تمتزج برائحة الخبز العربي، والخير والحقيقة، فقال عبدالناصر بعد أن التقاه :
 
 " 
إن كنتُ أنا ثائراً فأنت أبو الثوار، نستمد منك الحكمة والشجاعة، ونري فيك رمزاً نخجل من أخطائنا أمامه"،
 
  
نعم هكذا كان سلطان رجلا مهيبا وقورا في مظهره،  بسيطا روحانيا متواضعا  في حياته، فهو البطل الشجاع المغوار الذي يتصدى لاعدائه، يخيفهم يرعبهم وينقضّ عليهم كما الصاعقة، ومع هذا فهو الانسان المؤمن الوادع بين يدي خالقه، يفاجأ بمضافته المبنية على البساطة والتواضع كل من سمع عنه، حتى يكاد يظن انه ليس امام هذا الرجل، الذي سطر اروع ايات التضحيات والبسالة من اجل تحرير شعبه من براثن الاحتلال الغاشم المتسلط والمتعنت، الذي لا يعرف معنى الرحمة.
 
 
ان سلطان كان انسان بكل ما للكلمة من معنى، فهو يكره السياسة، ولكنه يموت من اجل وطنيته وعروبته، فهو يعشق الحرية ككل انسان مناضل ينشد الحرية لغيره  كما لنفسه، فهو يعتبر من الرجال القلائل علي مستوي العالم، الذين حافظوا علي هيبتهم ونزاهتهم الثورية،  بعكس ما أثير في الأيام الأخيرة من التشكيك بعروبته، بالرغم تضحياته  لها، التي هي كالشمس الساطعة التي لم يسمع عنها الا من في اذنيه وقر، ولم يرها الا من في عينيه رمد، كما قالت الخنساء في رثاء اخيها صخر :
                  
 

 

                قذى بعينيك أم بالعين عوار            ذرفت إذ خلت من أهلها الدار

 
 
"
سلطان باشا الأطرش" القائد والثائر والإنسان الرّوحي البسيط البعيد عن حنكة السياسيين دهائهم أكاذيبهم وخداعهم، الذي خاض حروبا ضد الأتراك الطاغيين المتجبرين، الذين أعدموا والده ذوقان، فكان أول من رفع العلم العربي فوق داره معلنا بنفسه الأبية التي لا ترضخ للعتاة الكفاح والنضال، ثم أعلن الثورة عام 1925 على المستعمر الفرنسي، الذي لا يعرف عن العرض والشرف والدين سوى التعدي والهتك والسفك والاستحلاء والاستباحة، وهذا تالله تأباه كل نفس تجري بها دماء عربية معروفية أصيلة، رضعت ثدي العزة والكرامة والمروءة والشهامة، فأذاق الإفرنسيين كأس الحنظل مرّا زعاقا، حتى أتاه الجنرالات مطأطئين الرؤوس، أذلاء مقهورين، منهاري العزيمة، قد خارت قواهم أمام هذا المجاهد العملاق والعجيب الذي قل مثيله،  فاحتاروا في أي مدرسة عسكرية تعلّم هذا البطل ورفاقه، كما كانت شهادة أحد هذه الجنرالات "ويغان " الى الكابيتان "بورون" :
 
 " يمكننا القول أن الدّروز عنصر حربي لا غنى عنه لنجاح كل ثورة، فيجب إذا لإدارتهم واجتذابهم أن تنظر إليهم فرنسا بعين الحقيقة غير مغترة بالتباينات المدهشة التي تبدو في كل مكان بسوريا سواء في الطبيعة أو في الناس ... وأتعجب كجندي بشجاعتهم التي لا تقمع وبجسارتهم في المعارك ..." ،
 
 
وأيضا أدلى الكابيتان الفرنسي "بورون" بشهادته للدروز قائلا : " فحسبنا أن نجاهر بالحقيقة هي رائدنا فنقول: " إن الدرزي بشجاعته أو ببراعته في ساحة الحرب يوازي أحسن جندي أوروبي، ولسنا نعمد الى الثناء على فروسية الدروز لنبيّن فضلنا في الإنتصار عليهم، بل إننا مرغمون على إعطائهم حقهم من المدح والإطناب لنكون من المنصفين، فمعدات الدروز وهجماتهم المتتابعة واستبسالهم وثباتهم في وجه عيارات البنادق وقنابل المدافع وقذائف الطيارات تجعل منهم خصما عنيدا جبارا ومقاوما لا تلين قناته"،
 
وأيضا الجنرال "ديغول" الذي أصبح فيما بعد رئيسا للجمهورية الفرنسية، والذي تسنى له الحظ ان  يحضر محاكمة "نواف غزالي"،قاتل الطاغية الديكتاتور "أديب الشيشكلي" الذي تسلم رئاسة سوريا عام 1945 والذي اجبره السوريون بالتنحي عن الحكم والهروب الى البرازيل اثر المجازر التي قام بها على الوطنيين وعلى رأسهم سلطان باشا، والذي لشهامته  فضّل اللجوء الى الأردن لمنع حرب بين السوريين أنفسهم، وعند دخوله الأراضي الأردنية رفض أن يركب سيارة تحمل العلم البريطاني لرفضه الاستعمار،
 
وقد قام نواف غزالي بملاحقته طويلا حتى استطاع النيل منه بعد بعد 10 سنوات فدخل الى غرفته وطلب منه ان يلتفت اليه ليرميه بالرصاص وجها لوجه وليس بالظهر، وذلك انتقاما لشهداء الدروز الذين قتلهم الشيشكلي،
 
 
وبعد هروب الشيشكلي من سوريا الى البرازيل  أعيد سلطان معززا مكرما، وقد صدف مجيء ديغول الى البرازيل من خلال زيارة كان يقوم بها الى البرازيل ساعة محاكمة نواف غزالي، فحضر المحكمة وأدلى بشهادته معبرا عن اصالة وبسالة الدروز لما شهده في حربه معهم،  وكان لشهادته في الدروز الأثر الكبير في تخفيف مدة الحكم على نواف غزالة حيث قال : العشيرة المعروفية من أشرف العرب وأكرمهم... إنها تحب الحق وتموت في سبيله، لا تتعدى على أحد ، ولا تنام على ضيم... حاربناها لكنها هزمتنا، ولم يذلّ الجيش الفرنسي إلا أمام العشيرة المعروفية فقط، رغم كل الإنتصارات التي حققها في أكبر المعارك المصيرية "،
 
وعندما سئل  ان هناك من تحدث بأن الثوار كانوا يقتلون الأسري الفرنسيين فقال ليس هناك أصدق من عفوية تلك الثورة فهم رجال يحملون في صدروهم رقة الطفل وعفويته وهناك قصة بهذا الشأن تقول : أن أحد الضباط الأسري نهض وخرج إلي العلية أمام المضافة وراح ينظر إلي الثوار بمنظار كان يحمله، وهو يعجب من قدرتهم علي تحقيق مثل هذا الانتصار، وأسر هذا العدد من الجنود، وفي هذا الوقت قدم السلطان مرحباً بأسراه الفرنسيين وحين طال مكوث الضابط في العلية وهو يتابع بمنظاره تلك التضاريس والجروف الصخرية، شعر أحد أبناء عمّ الشيخ سميع بالريبة مما يفعله الضابط الأسير، فحمل بندقيته وهزّها نحو ذاك الضابط يريد أن يفرغ رصاصها فيه، فنهض سلطان باشا والغضب يقطر من عينيه وصرخ علي ذاك الشخص وهو يصوب البندقية نحوه ويقول إن خرجت رصاصة واحدة سأجعلك أشلاءً.. فالأسير ضيف الله.
 
  
نعم كان المغفور له سلطان باشا في ساحة الحرب كالوحش الكاسر، والليث الهزبر، والأسد الضرغام، الذي لا يعرف الهزيمة  والفشل، بل يعاود الكرة كرات ليوقع الهزيمة في عدوه، فلم ينحنى مرة أمام الذل والاستسلام، ولم تدمع عينه إلا مرة واحدة، ليس وجعا ولا حزنا ولا خوفا، وانما ذلك بشهادة رفيقه المجاهد "شكيب وهّاب"، كما جاء في كتاب الاديب سلام الراسي (جود من الوجود) حيث يروي: " عن لسان المجاهد شكيب وهاب، عن احد ابطال الامة العربية جمعاء، وقائد ثورة ال 25 سلطان باشا الاطرش، "كيف بكى مرة واحدة في حياته؟"، رغم كون حياته بمعظمها قتالا وأستماتة وشهادةً في سبيل الكرامة والعزة والسؤدد.
 
ولهذا كان تقديم شهيد تلو شهيد من رفقائه وأهله بالعشرات يوما بعد يوم. واول شهدائه كان والده المغفور له ذوقان الاطرش، الذي شنق على يد الاتراك الغاشمين، فعلم بذلك الخبر وهو مسوق الى الجندية الاجبارية في جبهة البلقان، فعاد على جناح السرعة، وعند وصوله خاطب والدته وأشقائه بعدما قابلوه بالبكاء والدموع قائلا لمذا هذا؟ "أليس قدر الاحرار الشهادة والتضحية.
اليست ضريبة الكرامة والحرية الموت، سواء كان شنقا ام اغتيالا، اليس دم الشهداء مداد الثوار حتى اكمال ثورة وتحقيق نصر؟".
 
ثم امتشق الحسام وحارب الاتراك وتقرب من الشريف حسين قائد الثورة العربية الكبرى وقاتل مع لوائه وكان له منهم لقب الباشا تقديرا لبسالته وشجاعته.
 
بعد ذلك توالت عليه المحن القاسية، فلم يكد ينتهي من محاربة الاتراك وطردهم من بلادنا، حتى قدم استعمار آخر بوجه جديد، متمثلا بوحشية الفرنسيين واستبدادهم. فخسر اولا ولده البكر طلال، ورغم ذلك كانت الدمعة عزيزة، ثم تبعه ايضا فقدان شقيقه في احدى المعارك، وبقيت الدمعة عصيّة، ثم كانت خسارته الكبرى بشهادته ذاته، اذ استشهد اقرب المقربين اليه، الشهيد حمد البربور، رفيق الدرب والمصير، ورغم كونه قد كفنه ودفنه بيديه في ارض المعركة، ومع هذا بقي على شيمته وعزته حابسا الدمعة جارح الجفنين، الى ان كان يوم سكب فيه دمعة حارة بعدما شاهد رجاله ورفاقه في المنفى يتقاسمون رغيفا واحدا، عند لجوئهم الى منطقة النبك في صحراء السعودية، حيث عاشوا في بلقع مقفر لا انيس فيه سوى صوت الوحوش ليلا، وفحيح الافاعي نهارا.
 
وقصة ذلك الرغيف، ان مضرب سلطان باشا كان يضم بالإضافة اليه الامير عادل ارسلان، والسيد صبري العسلي، ونزيه مؤيد العظم، وشكيب وهاب، ورهطا من المجاهدين الاشراف الاكارم. وعند الغداء طلب من مرافقه الشخصي ان يحضر الاكل، وبعد تفقد المذكور ( لجراب الخبز) لم يجد سوى رغيف واحد تم تقديمه الى الحاضرين لسد الرمق قدر المستطاع، عندها انحدرت من عين سلطان باشا تلك الدمعة العزيزة إذ حز في نفسه وكسر في خاطره قائلا لذاته ألا يكفي الرفاق والثوار تحمل القتال والتشريد والنفي ايضا عدم تامين الطعام لاقتسام هكذا رغيف من شخص الى آخر؟، معتبرا هذه التضحية المتفانية من قبل رفقائه ونكرانهم لذاتهم تضحية فريدة ربما لا يعادلها او يماثلها سواء كان ذلك في التاريخ القديم ام الحديث". حقا انه لمشهد تقشعر له الابدان ويخشع القلب ويضطرب اضطراب الشفقة والحنان وقلة الحيلة .
 
وفي هذه القصة قال امير السيف والقلم الامير عادل ارسلان في قصيدة عصماء نقتطع منها هذه الابيات المعبرة.
 

 

                   يا ساهرا في النبك أين الأولى*****أنت من الشوف إليهم قريــح
                   
في بـلقــع قفرٍ كان الســـمــاء*****لم تروه بالقطر من عهد نوح
                   
إنــســـــانـــة ضبٌّ وأشجـراه*****شيحٌ وأصوات التغني فـحيـح
                   
وعـصبةٌ عـرباء فـوق الثـرى*****لكنها من مجدها في صروح
                   
أخرســـها الصبـر من حـقهــا*****من طولِ ما عذبها أن تصيح
                   
كل رغيفٍ اهله تســـــعة(1) *****كانما صلى عليه المسـيح(2)

 
(1) 
عدد الثوار الذين تقاسموا الرغيف.
(2) 
تيمنا بالعشاء السرّي الذي باركه السيد المسيح في عرس قانا الجليل.
 
 
ثم نعود الى قصة أدهم خنجر الصعبي، اسمه أدهم بك خنجر وهو علوي المذهب، وتربطه علاقة قربى وثيقة بحسن بك الدرويش، أحد كبار مقاومي الجنوب اللبناني، ورجالات النضال ضد الاستعمار الفرنسي، وهو مقاوم وثائر لبناني من جنوب لبنان، قاد حركة المقاومة ضد الاحتلال الفرنسي لبلاد الشام تكبد خلالها الفرنسيون خسائر جسيمة، وذلك بالتنسيق مع الثائر العاملي الآخر صادق حمزة الفاعور، ولد أدهم خنجر ونشأ في بلدة المروانية قضاء صيدا منطقة الزهراني، والذي كان القادح الذي إنطلقت منه شرارة الإنتفاضة ضد المستعمر، الذي طفح ظلمه وزاد عتوه على من أبت نفوسهم الظلم والضيم، وذلك بوجود بعض المتعاونين العملاء الذين غرّهم زغل دراهم وجاه المحتل، فكانت أشبه بمقتل ولي عهد النمسا عام 1914  السبب المباشر لنشوب الحرب العالمية الاولى بعد أسباب كثيرة، وكما يقال : كانت كالقشة التي زادت على كومة القش التي يحملها الجمل حتى كسرت ظهره"،
 
 
فعندما قصد أدهم خنجر في 27 /7/1922 بيت سلطان في القرية، طالبا الحماية منه من وجه الفرنسيين، الذين لاحقوه ليحكموا عليه بالإعدام، لاطلاقه النار على الجنرال غورو، وهو في طريقه الى الجولان، لزيارة محمود الفاعور أمير عشيرة الفضل، فلم يجد سلطان حينها في البيت مما سهّل للفرنسيين القبض عليه، ولكن عندما عاد سلطان للبيت استقبلته أمه بالدمع قائلة : " يا ميمتي ، يا سلطان، عشرات ألوف الذبائح التي نحرتها، ونحرها أبوك وجدك من قبل، لإكرام ضيوفنا، وقد جبلت التربة حول البيت بدمائها حتى صارت حمراء، ذهبت هدرا... وانكسر خاطرنا في آخرتي!
 
 
فلما علم الخبر مشى خطوات ورجع ثم تلفت يمينا ويسارا فرأى المضافة مظلمة،  ثم رأى نفسه في حوض أسود، وصار يسمع أصواتا بعيدة تطن في أذنيه، سمعها تخرج من القبور، سمع صوت والده ذوقان الذي قتله الاتراك  لدفاعه عن الكرامة المعروفية، ثم سمع أصوات أعمامه وأجداده،  ثم بدأ يسمع صوت العشيرة يزأر، فشعر بالدنيا تدور به  لتنقض عليه، فخارت قواه وضاقت سبله، ولكن ما لبث حتى وصلت سلطان رسالة من أدهم خنجر من سجنه في قلعة السويداء، يذكره بشهامة بني معروف وال الاطرش، وكيف أنه دخل بيته طالبا الحماية لإيمانه العميق بالطرشان، ويخبره أن حياته أصبحت في قبضة الفرنسيين، وأن فهمه كفاية...،
 
فازداد قلق سلطان واشتد اضطرابه، ولم يشعر بألم بمثل هذا الألم الذي فجره كلام ضيفه، فقرر أن يرسل الى الجنرال "غورو" رسالة قال له فيها : " الإتفاق بين فرنسا ودروز الجبل أنكم تحترمون عاداتنا وتقاليدنا، وأدهم خنجر قصدني، والضيف نحميه بدمنا، فلا تسمحوا بجعلي مضغة في أفواه العرب، إذ ليس في البلاد رجل أهين مثل هذه الإهانة...تكرموا علي بإرجاع ضيفي وقيّدوا عنقي بالجميل طول حياتي، وإذا كان العكس لا سمح الله فإني أقول بكل صراحة: إني أنظر الى موتي وإهانة ضيفي كأنهما أمر واحد والعاقبة غير محمودة ... " ،
 
ولكن هذه الرسالة لم تُترجَم ترجمة كافية للجنرال "غورو"، وأظهروا له عداء سلطان للفرنسيين، مما دفعه لإرسال طائرة من دمشق الى السويداء مكان اعتقال أدهم خنجر، لنقله الى بيروت، ثم قتله، فلما علم سلطان بالخبر نادى بالزحف على قلعة السويداء، ولكن الكابتين "ترانغا" أرسل ثلاث دبابات تسد الطريق أمام سلطان وقتله إذا لم يمتنع، فلما رأى سلطان تلك الدبابات انقض عليها فأطلق أحد سائقيها الرصاص عليه فأصابه في جبهته، فاستل سلطان سيفه ووثب عن حصانه على الدبابة والتي كان غطاؤها مفتوحا لشدة الحر، فقتل قائدها ومعاونيه، وعمل رفقاؤه عمله في الدبابتين الاخريين، ومما رواه أحد المرافقين لسلطان إثناء هجومه على الدبابة، أن أحد جنودها استطاع أن يمسك بعنق سلطان، ولكن سلطان انقض على الجندي يعضه بأسنانه في وجهه حتى شرم أنفه وأذنه وخده فتلاشى ووقع صريعا فوق زميليه،
 
 
وبذلك في ليلة وضحاها صار سلطان حديث العالم، يقصون رواية بطولته هذه، وصار قومه في الجبل يلقبونه بـ"عنتر بو سنان"، هذا العمل البطولي دب الذعر في قلوب الغزاة ولإعادة الأمن اليهم أرسل الجنرال "غورو" طائراته لتقصف بلدة سلطان والقرى المجاورة، مما دفع بسلطان الرحيل الى الأزرق شرقي الأردن لينظم عصاباته ويبدأ صراعه مع الفرنسيين الذي انتهى بانتصاره الساحق على الجيش الفرنسي، والذي  وصفه لويد جورج رئيس الوزارة البريطانية بأنه " الجيش الأعظم في العالم "، مما أجبره على الجلاء عن الأراضي السورية والإعلان عن استقلالها،
 
"وأخيرا ومن وصيته انه قال : " اعلموا أن ما أخذ بالسيف فبالسيف يؤخذ، وأن الإيمان أقوي من كل سلاح والإيمان يشحذ بالصبر ويحفظ بالعدل ويعزز باليقين ويقوي بالجهاد.. وهو أقوي من كل سلاح وأن كأس الحنظل بالعزّ أشهي من ماء الحياة مع الذلّ، اطلبوا الموت تمنح لكم الحياة،عودوا إلي تاريخكم الحافل بالبطولات الزاخر بالأمجاد.. إني لم أرَ أقوي تأثيراً في النفوس من قراءة التاريخ لتنبيه الشعور وإيقاظ الهمم لاستنهاض الشعوب لتظفر بحريتها وتحقق وحدتها وعزتها وكرامتها وترفع أعلام النصر".
 
هكذا عاش وهكذا فارق الدنيا مكللا بالكرامة وعلى فراشه في بيته حتى ان الد اعدائه زمن الثورة الجنرال ديغول والذي اصبح  رئيسا لفرنسا بعث لجثمانه الطاهر تابوتا زجاجيا تقديرا له على بطولاته وشجاعته ووفائه لشعبه ووطنه وعدم تمكّن أحد من ارشائه او ثنيه عن مواقفه الوطنية الشريفة بأي طريقة كانت والتي ناظل من أجلها ليس لأجله بل لأجل الأمه كلها دون استثناء رافعا بذلك أسمى أيات البطولة والايمان والصمود والتحدي في زمن خارت فيها قوى الزعامات العربية امام المستعمرين لضعفهم  .
 
رحم الله سلطان والشهداء الابرار.فسلطان سيبقى مغروزا في فكر كل واحد منا مهما طال الزمان، رحمك الله والى جنات الخلد يا أبا طلال ولتكن ذكراك خالدة كما أبا الهول .

  

 هذا من اجمل ما قيل  شعرا في رثاء البطل الكبير و شيخ المجاهدين

و قدوتنا و قائدنا عطوفة سلطان باشا الاطرش .

وهذه قصيدة قالها الشاعر فيصل بليبل

في رثاء المغفور سلطان باشا الأطرش
 
 
قف في القريا خاشعا وجلا .. وقل السماء سحابها اشتعــلا

هول تلاطم موجه وطغــــى .. كتل الجلاميد زاحمت كتـــــلا

قالت دمشق وخطبها جلل .. والمجد يصلي خطبها الجلـلا

ان الجلاء وأهله رحلـــــــوا .. وابو الجلاء اليوم قدرحــــــلا

من قاسيون أطل يا وطنــي .. فأرى الدروز وأبصر الجبـــــلا

وارى عمائمهم وعزتــــهم .. شعت فخارا يبــــــــهر الازلا

حمل الأباة الصيد قائدهـم .. وعيا لهم لا يسلموه الــــــى

لا تحمليه يامدافعـــــــــنا .. ودعي البطولة تحمل البطـــلا

ودعي بنادقه تؤبنـــــــــــه .. ولتطرقي من خلفها خجــــــلا

عشرون سلطانا لامتنــــــا .. سفوا وسلطان الدروز عــــــلا
.
فيما المقام أبا طلال أمـــــا .. أبصرت صرحك قد غدا طلـــلا

اذهب فانا ذاهبون معـــــــا .. لاحول يا سم الحشيش ولا

كالطير مذبوحا وقد رقصت .. قتلى .. فيا ويل الذي قتــــلا

تغد ونمسي راقصين بــــلا .. خجل وكنا نعرف الخـــــــجلا

عاد الحثيث بنا الى هبل .. قم يا محمد كي ترى هـــبلا

قالوا رثيت وما وفيت فلـــم .. تذكر له جل ولا جــــــــــللا

من اين اتي بالكلام وهــــم .. قم أمموا الكلمات والجمــلا

أعطيت حبرا ..قد كتبت بــه .. عشرين بيتا والسلام عــلى

سلطان مات وتلك مرثيتــي .. سلطان فرقدنا الذي أفـــــلا

الشعر لمح فاسمعوه وعوا .. كم نبه الشعراء من غفـــلا

سلطان ترثيك الرعود غـــدا .. اني رأيت الشعر قد فشـلا


سباع السويدا زمجرت يا ابن ذوقان - بني معروف – السويداء 
 

 

 





(((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((((


بعد أن بلغ السيل الزُبى ، وبعد أن وصل الحال الى ما وصل إليه مِن تردٍ للأحوال ، واختلاط الحابل بالنابل ، وإنعدام القدرة على التمييز ما بين الحرام والحلال ، وما بين ما هو ممنوع وما هو مسموح ، وبعد أن أقلع الكثيرون من أبناء التوحيد عن العمل بفرائض التوحيد والإيمان ، وضربهم لعاداتنا وتقاليدنا المُشرِّفة عرض الحائط ، رأيتُ من واجبي أن أكتُب لكم عن صُلب الموضوع لوضع النقاط على الحروف وتسديداً لدّيْنٍ مستحقٍ عليّ للباري تعالى ولديني ومُجتمعي وأمتي ، أمَّة التوحيد ، والله يعلم أنني صادِقٌ في نيّتي ، وأن القصد من هذا هو الإفادة ليس إلا ، وعذراً سلفاً إذا كان قد فاتني شيئاً ولم أتذكره ، فَجَلَّ مَن لا ينسى ، وكلّي أمل أن أكون مِن المُفيدين
.

المُحرمات في دين التوحيد هي :

الشِركُ بالله – الكذب – الغدر - تسليم الدين لغير أهله – حلف اليمين والقَسَم - القتل العمد - الزنا على أنواعه (العلاقة بين المثليين تعبر من أنواع الزنا) – السرقة  شهادة الزور - لحم الميتة – لحم الخنزير - إظهار العورةألغِش - ألاحتكار - ألاغتصاب – الشعوذة – مساعدة الظالم في ظُلمه – الزواج المُختلط  - تعدُد الزوجات – إرجاع المُطلَّقة - زواج المُطلقة قبل انتهاء عُدتها  - زواج المحارم – الزواج بدون إشهار - زواج الغصب - الزواج قبل البلوغ – المُسكرات جميعُها – ألمُخدرات على اختلافها والمُنشطات الجنسية . 

مِن الممنوعات في دين التوحيد – سُنَّة

اختلاط الجنسين  (ذكور وإناث) – مضرة الناسبذاءة اللسان – التبرُّج البطنة (الجشع) – البُخل – التبذير – الغيرة – النميمة – الحسد  الاستعلاء والتكبُّر – العنف على أنواعه – الغيبة .

مِن الواجبات المفروضة في دين التوحيد

صدق اللسان المُساواة بين الجنسين – كتابة الوصية بما بعد الوفاة  احترام جميع المقدسات والمُعتقدات الدينية الأُخرى – مشاركة الناس أفراحهم وأتراحهم   عيادة المريض – حُسن الجوار – مُساعدة المحتاج  إغاثة المُستجيرنصرة المظلوم – الوفاء – التسامُح – احترام الوالدين  احترام الكبير – النطق بالصدق – النظافة – غض الطرف  الصدقة/الحسنة .

الرزق الحلال في دين التوحيد

ما نجنيهِ ثمرةً لعملنا – ما نزرعهُ ونحصده – بُقل الأرض وبِرّها – صيد الطير وصيد المُحَلَل كالغزلان – ما يُكتسب مِن تجارةٍ لك فيها مال – مِن الصدقةِ, إذا كانت تجوز عليك الصدقة.

الرزق الحرام في دين التوحيد

الحاصل عليهِ نتيجة عمل المُنكَر – الحاصل عليه نتيجة عمل الحرام  الحاصل عليه بالغش أو الخداع أو الاحتيال – أجرة للقتل – أجرة للشعوذة  أجرة للزنا – حصيلة تجارةٍ في الخمر أو المُخدرات – مال الربا – مال الوقف بغير إذن . مال السلطان إذا لم يكن أجرة عمل – المال المسروق  المال المغصوب – المال المجموع عن طريق الاحتكار .






 

 

 

وصية شيخ عقل الموحدين الدروز المرحوم سماحة الشيخ محمد ابو شقرا  يحث على استيعابها والأخذ بها من اهمية قصوى في الحاضر والمستقبل بالنسبة لطائفة الدروز الموحدة الكريمه عامة ولكل فرد من افرادها بصورة خاصة

يوشك أن يرتفع بهيبته، أمام عينيك، ويخشع بتقيته لذكر الله، ولا يستعلي إلا باسم لبنان. إنه من الأفراد القلائل الذين صنعهم الله بشخصيتهم، ووهّبهم حضورهم، وأمدهم بالدراية والقامة والجبين. ونعم، إن مكانة سماحة الشيخ محمد أبو شقرا، لم تكن ترجع إلى علمه الواسع، فكم من كاذب في دنيا الناس يغطي شرّه بعلمه، ولكنها ترجع إلى صفات ناصعات صيغ بها وطبع عليها، فقد كان مؤمناً قوي الإيمان، مخلصاً لوطنه وملته، شجاعاً في الحق، لا يعرف التردد ولا المجاملة، كما كان معتمداً على الله، وعلى قوة الحق، وعلى الصراحة والوضوح، وكان بكل هذا شخصية مهيبة، يحيط بها الوقار ويحفها الجلال، وتشيع فيها الجرأة، ويشع منها اليقين.

تولى سماحة الشيخمحمد أبو شقرامشيخةعقل الدروز (من سنة 1949 إلى حين وفاته سنة 1991) يوم كانت العمائم، لا تستتر إلالعبادة وخلوة وورع، ولا تظهر، إلا لأمر بمعروف ونهي عن منكر، ولا تحفل بغير تهذيبالأخلاق واستشعار الخلاق، فلا تتجاوز الانفعال بالله إلى الانفعال بالدنيا، فإنفعلت كان فعلها وحدة الوطن والسلام، والإخاء، والخير العام.

هذه هي الخلال الروحية، والمسؤولية الوطنية، التي كانالراحل الكبير لا يعمل إلا بوحيها ولا يسير إلا بهديها، فإذا أظلمت سماء الوطنباليأس، أضاء فيها أقباس الرجاء، وإذا مال الدين إلى شهوة السياسة، أعاده من نفسهإلى حضن ربه، وإذا قيل "مَنْ فتى؟" خلته فارساً من فرسان الحق، وسيفاً من سيوفالله. فهل من غرابة أن ينال من رضا ربه ما تقر به عينه في قميصه الجديد؟ وأن يحصدمن قلوب الناس ما زرع فيها من صالحات؟ وأن يسطع ذكره في القلوب فتستقيم، ثم تجريأعماله على الألسن، في كل مؤسسة أقامها ، فتنطلق أسلاتها عليه بالرحمةوالثناء؟
تلك الحال كانت بالأمس، ولن تتكرر اليوم، تلك الحال كانت بالأمس رجلاًواحداً هو "صاحب السماحة"، ذلك الرجل الذي لا يعرف المستحيل، لأنه شجاع القلب، ولاينام على انفصام الوطن، لأنه سليل التوحيد، ولا يتملق أحداً، لأنه محمد أبوشقرا.

وصيته:
بسم الله الرّحمن الرّحيم

اخواني وأبنائي
لم أشأ ان اغادر هذه الدار الفانية لملاقاة وجه ربي دون انابلغكم بعض هواجسي التي تغب عن تفكيري وتوجهاتي طوال حياتي وقد رأيت ان اوجز تلكالهواجس في هذه الرسالة التي وددت ان تحمل معنى (الوصيه) لما اعلقه على استيعابهاوالأخذ بها من اهمية قصوى في الحاضر والمستقبل بالنسبة لطائفتنا الموحدة الكريمهعامة ولكل فرد من افرادها بصورة خاصة

وعليه فاني اناشدكم بحق ما عرفتم به من اباء وشمم ووعيومروءة
1-
ان يتذكر كل فرد منكم دائما اصله وتراث الطائفة الموحدة وتاريخهاوامجادها وان يروي لاحفادة واولاده ويزرع في افكارهم ونفوسهم فضيلة التمسك بالقواعدالمسلكية والأخلاقية التي كانت وراء تلك الأمجاد الباهرة والتاريخ المضيء وانتحافظوا على تماسككم ووحدة صفكم في السراء والضراء على حد سواء

2-ان تعملو دائما على بقاء قيادتكم واحده موحده في جميعالظروف لأن التجارب الكثيرة التي مرت بها الأمم والشعوب قد اكدت ان لا منعة لايةامة ولا رفعة ولا تقدم ولا طمأنينة ولا استقرار ولا كرامة اذا ابتليت بالتخاصموالتفرق

3-احذركم من الهجرة المتماديه التي تحمل في طياتها بذورالتفتت والتفكك المولدين للضعف العام على المدى الطويل مع ما ينشأ عن ذلك-في كثيرمن الاحيان- من فقدان لهوية وطنكم التي وفرت وتوفر لكم كل عوامل المهابة والاحتراموالاستقرار

4-احذركم الزواج من الاجانب لما في ذلك من تنكر لمبادئالعقيدة التوحيدية وخروج عن كل تقاليدها وعاداتها الشريفة فضلا عما يتولد عن ذلك منطمس لهذه العادات والتقاليد ووأد لكل ما يتصل بها -مما نفخر به- من تاريخ وتراث لاتقتصر نتائجه عليكم بل تتعداكم الى ابنائكم الذين يصبحون في غربة تامة عن كل تلكالقواعد الصلبة التي ساعدت ابائكم واجدادكم على النهوض بأشق المسؤوليات ومواجهةافدح الأخطار واحتلال المركز المرموق خلال تاريخهم الحافل بالمااثر والمروءات

5-احذركم من السقوط في حماة المخدرات وتعاطيها والمسكراتوممارسة العاب القمار والتدخين ليس لانها محرمات فحسب بل لانها تفقد الصحه والمالوالرجولة والكرامة ايضا في احيان كثيرة

6- احثكم على الأقبال على تحصيل العلوم التطبيقية وعدمالاكتفاء بالعلوم النظرية كما احثكم على ايلاء النشاطات التجارية والصناعية والفنيةالمحترمة قسطا وافرا من جهدكم وذلك لكي لا يسبقكم الزمن فتظلو على ثقه وثيقة بما هومألوف في العصر الذي تعيشون فيه والمليء بالتحديات القائمة بين الأفرادوالجماعات

7-احثكم على الاهتمام بأقامة المؤسسات على اختلاف وجوههاومواضيعها ونشاطاتها من صحية واجتماعية وتقافية وانسانية لأن المؤسسات السليمة تحصنوجودكم وتحفظ كرامتكم وتؤكد عزتكم وتساعدكن على تلبية حاجاتكم وتدفع بكم الى المامفي مجالات التقدم والتحرر والأزدهار

هذه عي رسالتي بل وصيتي لكم ايها الأخوان والأبناءالموحدون واني لامل ان تتأملوا مضامينها وتدققوا ابعادها وتعلموا افرادا وجماعاتلأني مؤمن بأن في الألتزام بها صونا لوجودكم الكريم وتحصينا لهذا الوجود في الوطنوخارج حدود الوطن على مدى الأيام والدهور والله المستعان على ما فيه خيركم وعزتكموسعادتكم".

لقد كان شيخ عقل الطائفة الدرزية الشيخ محمد أبو شقرارجلا كفوءاً جديراً بهذا المنصب، ذا إرادة قوية وعزيمة صلبة. عاش حياة الجماعةوخالطها وعرف مكانها وأسرارها وقضاياها. وهي مخالطة ذات ثوابت ومقومات وتوجهاتومرتكزات أساسية جامعة شاملة تشد الجماعة إلى رحاب الوطن والى رؤية ثاقبة بصيرةتحفزها المشاركة الفعالة والديموقراطية الحقة، والحرية الملتزمة المتجذرة فيالتاريخ، وتطلعات عالية حريصة على المصالح العليا التي تجد تحقيقها في إطار إنسانيمنفتح يتجاوز عناصر التمييز والتفرقة، يسودها منطق التسامح والعدل والمساواةوالديموقراطية. وان هذه الجماعات تؤمن بالعيش الحقيقي ووحدة المصير ووحدة الأهداف،والتعلق بالوطن وحريته واستقلاله.

ملأ دنياه عن جدارة واستحقاق وعلم وشجاعة. اهتم بشؤونالطائفة الدرزية التوحيدية بكثير من العناية والرعاية والاهتمام والعطف والجدية . وأرسى منطق التاريخ بين مؤسسات في كل الميادين العملية والإنمائية والأدبيةوالثقافية والعمرانية وأعلى شأنها.

نبذة عن حياته:

ولد في عماطور سنه 1910

عمل في التجارة بدمشق وتعلم فيها

شارك في الثورة الموحدة سنة 1925

انتخب لمنصب شيخ عقل الطائفة الموحدة سنو 1949

من اعماله

تنظيم شؤون الوقف الموحد

انشاء بيت الطائفة الموحده في بيروت

العمل على سن قانون مشيخة عقل الموحدون في لبنان

تأليف المجلس المذهبي للطائفة الموحده سنه 1962

انشاء بلدة المعروفية قرب عين عنوب في لبنان لتوطينمهاجري جبل الموحدون

توحيد كلمة الموحدون

انشاء المؤسسه الصحية الموحدة في عين وزين افتتحت سنه 1989

توفي في بيته في بعذران يوم 1991-10-24

بفقد هذا الرجل العظيم تكون الطائفة الدرزية قد فقدتركناً من أركانها، ورجلا من رجالاتها، وفرداً دينياً في المقام الأول، وإنساناًصاحب مبادئ عامة وأخلاق قويمة ومزايا فاضلة لا اعدمنا الله من امثاله، رحمه اللهرحمات وفيرة

 ***************************************************************************


נבי סבלאן
 עיד אל  נבי סבלאן

(חג הנביא סבלאן  חג דרוזי)

 הנביא סבלאן

הדרוזים  עדה המונה כמיליון איש. רובם מרוכזים בסוריה ובלבנון ורק 10% מהם נמצאים בישראל. מקור העדה הדרוזית באיסלם. הדרוזים התגבשו לכת נפרדת ולעדה בסוף המאה ה- 10 בתקופת שלטונו של החליף הפאטימי אל-חאכים.

הדת הדרוזית סודית והדרוזים שומרים עליה בקנאות רבה. היא גם דת מונוטיאסטית המושפעת מכל הדתות ובמיוחד מהפילוסופים של יוון העתקיה. הנביא סבלאן הוא אחד הנביאים החשובים לדרוזים; המקום הקדוש על שמו נמצא דרומית לכפר חורפיש ליד גבול הצפון, על פסגת הר שמתנשאת לגובה של כ- 700 מ' מעל פני הים. המקום נבנה על ההר ליד חורפיש מפני שהנביא היה מתפלל במקום. אפשר עד היום לראות את המערה הקטנה שבה ישב הנביא וכן גם את הסלע שליד המקום בו נהג להתפלל. לא ידוע באיזה תקופה היה הנביא בקרבת הכפר חורפיש.

המיוחד בנביא סבלאן הוא שכל העדות המתגוררות בגליל סביב המקום הקדוש מכבדות אותו ונודרות לו נדרים להבראת חולים, הולדת בנים וכו'. ליד המקום הקדוש בנויים כיום שני בניינים גדולים שעל אחד מהם 4 כיפות שהן סמל המקום. ישנם שם כמה עצי אלון עתיקים השונים בגודלם משאר עצי ההר. לפי האגדה פרצה שריפה בהר באחת המלחמות אבל אותם עצים לא נפגעו מאחר והנביא סבלאן היה מתפלל מתחתם.

הדרוזים באים למקום בכל ימות השנה אך במיוחד הם באים להתפלל  מכל כפרי הגליל, הכרמל והגולן. לחג יש צביון דתי מובהק. אחרי התפילה ביום החג, נהוג שמנהיגי העדה יתייעצו בעניינים השוטפים של העדה.

 

קשרי האהדה ושיתוף הפעולה בין העדה הדרוזית לבין העם היהודי הינם בני מאות שנים. יחס אוהד זה צוין כבר במאה ה- 12 ע"י בנימין מטודלה. בני העדה הדרוזית עמדו לימין העם היהודי כאשר עתידו המדיני היה עדיין לוט בערפל וצעירים דרוזים נלחמו בשורות המחתרות לפני קום המדינה. כיום משרתים בחובה, צעירים מן העדה הדרוזית כמעט בכל חילות צה"ל וזרועות הביטחון ושיתוף הפעולה הדוק קיים גם בשטחים רבים אחרים בחיים האזרחיים של המדינה. 

 

נבי סבלאן

מקאם נבי סבלאן הוא המקום השני בחשיבותו לדרוזים בארץ, אחרי קבר נבי שועייב (הנביא יתרו) בקרני חיטין. במסורת הדרוזית מזהים את נבי סבלאן עם זבולון בן יעקב. המקום נמצא בראש הר זבול בגובה 814 מטר. כביש מוביל ממרכז חורפיש לאזור הקבר.

לפי מסורת זו אימץ סבלאן חיי צנע וסגפנות והקדיש את חייו לעבודת האל. הוא יצא ממצרים לחברון כדי לשכנע את עובדי האלילים לקבל את דת האל היחיד אבל בגלל התנגדותם הוא נאלץ לברוח לגליל והתיישב במערה על הר זבול, שם הקדיש את זמנו לימוד כתבי הקודש תוך שהוא חי חיי סגפנות. החברונים עלו על עקבותיו אך בדרכם היה עליהם לחצות את נחל כזיב המקיף את ההר. אז אירע נס - מי הנחל גאו וחסמו את דרכם. מאז נקרא חלק זה של נחל כזיב בשם "ואדי חאביס" (נחל המחסום).

לפי המסורת בנה סבלאן במו ידיו חדר מעל המערה ובו התגורר והמשיך בלימוד הדת ובהפצתה. בערוב ימיו עבר לכפר בחא בהר הדרוזים שם נפטר.

הדרוזים בנו על ההר מתחם גדול. המצבה נמצאת בחדר קטן במרכז המבנה. במקום גם אולמות לקבלות פנים, בית תפילה ובית ספר ללמודי דת (מדרסה). פעם בשנה, ב-10 בספטמבר, נערכת חגיגה גדולה בהשתתפות אלפי דרוזים.

המסורת היהודית אינה מכירה את נבי סבלאן והיא מראה את קברו של זבולון בעיר צידון בלבנון.

 

*******************************************************************


 

يصادف عيد الأضحى يوم الاثنين بتاريخ 7/11/2011، أعاده الله على الجميع بالخير والبركات، وعليه تبدأ ليالي العشر يوم الجمعة الموافق لـ 28/11/2011تقبل الله فيها الصلوات والدعوات، والهم الشباب والفتيات، الصغار منهم والصغيرات، والكبار والكبيرات، إلى حسن السلوك والتوبات، فالزمان قد ولى وفات، ولم يبقى منه إلا أيام وسويعات، فتيقظوا قبل الفوات.
قال تعالى : " والفجر وليال عشر"، وأيضا يقول تعالى : " ويذكروا اسم الله في أيام معلومات "، وقال تعالى أيضا : " ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ "، و قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما من أيام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر. يعني العشر الأوائل من ذي الحجة، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد"  صدق الله ورسوله .
إن الليالي العشر هم عشرة أيام من شهر ذي الحجة، وهو الشهر الثاني عشر من السنة القمرية أو التقويم الهجري، المبني على دوران القمر كما الأشهر الميلادية على دوران الشمس، وهذه العشرة أيام التي تسبق عيد الأضحى المبارك، الذي يحتفل فيه الدروز والمسلمين في كافة أرجاء المعمورة إحياء لتضحية سيدنا إبراهيم الخليل بابنه عليهما السلام ليمتحنه الله بإيمانه، فلما وجدهما صادقين راضيين مسلمين افتداه الله بكبش ومن هناك جاءت التضحية من الأضحى، وما اجمل من يضحي بنفسه في سبيل خالقه وهو القربان العظيم والجهاد الحقيقي الاكبر.
وفي ذات الموقع، قام سيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام بترميم البيت، الذي بناه سيدنا ادم عليه السلام ليكون بيتا تحجه الناس، وبقي هذا البيت سنين طويلة محجة للناس، حتى مجيء الإسلام فصار ركنا في الإسلام، وله مناسكه وقوانينه، ومن خلال هذه العشرة أيام تتم فيها مناسك الحج إلى بيت الحرام أو البيت العتيق في مكة المشرفة ويتم الطواف حول الحجر الأسود وفي اليوم التاسع يكون يوم عرفة ووقفة عرفات أو ما يسمى بيوم الحج الأكبر، ويكون اليوم العاشر من ذي الحجة أول أيام عيد الأضحى المبارك، حيث ينحر حجاج بيت الله الحرام الاكباش لتوزع على الفقراء والمساكين لتكون نفقة وتضحية لقوله تعالى : " فصلّ لربك وانحر إن شانئك هو العظيم" وأيضا : "لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون".
إن عيد الأضحى لدى الموحدين الدروز يذكرهم في يوم القيامة ومحاسبة الله للخلق كافة على أعمالهم،  من حسنات وسيئات، حيث ترى الناس من كل حدب ينسلون وعلى ربهم يعرضون، لذلك يعطي الدروز لهذا العيد قيمة كبرى، كونه يمثل يوم القيامة ويوم الحساب ويوم الجزاء للثواب والعقاب، ويعتبرون العشر الليالي التي تسبقه مناسبة عظيمة لمحاسبة النفس والوقوف على مدى التقصير والضعف وإهمال الطاعات والرجوع إلى الخالق بالمغفرة والاستغفار واستشعار يوم الحساب والخوف من النار،  فيؤمون بيوت العبادة زرافات زرافات لأداء الصلوات والابتهالات للعلي القدير أن يجعلهم من جملة من يحظون برضوانه وغفرانه، ويأتي أيضا من الزمنيين الذين لم تعقد التوبة في قلوبهم لسماع الوعظ والإرشاد والتراتيل لتتغذ نفوسهم بالشيء القليل من علم الدين.
لذلك الليالي العشر معناها الرجوع إلى المعرفة اليقينية والتقرب من الله بصالح الأعمال، والامتناع عن كل ما يغضب الله وأنبياءه، والابتعاد عن المعاصي والسيئات صغيرها وكبيرها، وأيضا الحذر في الطرقات لاكتظاظها بالسير في مثل هذه الأوقات، والابتعاد عن إيذاء الناس بالمفرقعات والسرقات، وإصلاح ما فسد بين الإنسان وخالقه والإنسان وأخيه ليكون محاسبة كلية، وعلى كل واحد منا أن يصفح عن أخيه ليصفح عنه خالقه، كما جاء في حديث السيد افلاطون الحكيم : "عليك بشيئين تذكرهما وشيئين تنساهما، الذي تذكرهما إحسان الناس إليك واسائتك للناس، والذي تنساهما إساءة الناس إليك وإحسانك للناس"، فإذا فعل كل واحد منا بهذه المقولة لسقط من بيننا البغض والكره وذهبت من بيننا العداوات.
وأخيرا جعلني الله وإياكم ممن يتقرب إليه بخالص الأعمال، وحسن النوايا والسجايا والخلال، ونزع من صدورنا الغل والأحقاد، وبصّرنا بعيوب أنفسنا وألهمنا في هذه الأيام وكل الأيام إلى التوبة والإنابة، وغفر لنا ما تقدم وما تأخر من الذنوب والأوزار، انه ولي ذلك ، جعلها الله أياما مباركة مليئة بالروحانيات وصفاء النيات، وتقبل منا التوبات، وكل عام والجميع بألف خير .  
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
       
בניה ועריכה של כרים בריק נסים ואייל עבאס